fbpx
انت هنا في
الرئيسية > اخبار خارجية > مجلس الشيوخ الأمريكي يتحدى خطط ترامب لسحب القوات من سوريا و افغانستان

مجلس الشيوخ الأمريكي يتحدى خطط ترامب لسحب القوات من سوريا و افغانستان

 

أيدت أغلبية الجمهوريين في مجلس الشيوخ الأمريكي التعديل الذي طرحه السناتور ميتش ماكونيل، والذي يتحدى خطط الرئيس دونالد ترامب للانسحاب من سوريا وأفغانستان.

 

وخلال التصويت الأولي في مجلس الشيوخ، نال التعديل على قانون السياسات في الشرق الأوسط، تأييد 68 عضوا في المجلس مقابل 23 صوتا عارضه.

 

ويقول التعديل إن عمليات تنظيم “داعش” في سوريا وأفغانستان لا تزال تمثل خطرا جديا على الولايات المتحدة، ويحذر من أن سحب القوات الأمريكية من البلدين سيتيح للإرهابيين إمكانية إعادة الانتشار وزعزعة استقرار مناطق ذات أهمية حيوية و”سيخلق فراغا قد تملأه إيران وروسيا”، ما سيعكس سلبيا على مصالح الولايات المتحدة وحلفائها.

 

ومع أن التصويت، الذي جرى لا يمنح تعديل ماكونيل قوة القانون ولا يمنع ترامب من المضي قدما في خططه، إلا أن الصحف الأمريكية تشير إلى أنه دليل على عدم رضى المشرعين عن سياسات ترامب في الشرق الأوسط ومعارضة شديدة لخططه لسحب القوات من سوريا وتقليص عدد القوات في أفغانستان إلى النصف.

 

 

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Top