ماي تستعد لتقديم “عرض جريء” للبرلمان البريطاني حول البريكست

ماي تستعد لتقديم "عرض جريء" للبرلمان البريطاني حول البريكست

أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، أنها تستعد لتقديم “عرض جريء” للنواب في محاولة أخيرة لإقناعهم بالموافقة على اتفاقها مع الاتحاد الأوروبي بشأن “بريكست”.

وأوضحت رئيسة الوزراء البريطانية أنها تعتزم عرض “مشروع قانون اتفاق الانسحاب” على البرلمان مطلع الشهر المقبل، بعد إرفاقه برزمة جديدة من الإجراءات، التي تأمل بأن تؤدي إلى دعمه من قبل أغلبية النواب.

وكتبت في صحيفة “ذي صنداي تايمز”:”لا أزال أعتقد أن هناك أغلبية في البرلمان يجب الفوز بها للانسحاب (من الاتحاد الأوروبي) باتفاق”.
ورفض النواب ثلاث مرات الاتفاق الذي أبرمته ماي مع بروكسل، ما أدى إلى تأجيل موعد انسحاب لندن من الاتحاد الأوروبي من 29 مارس إلى 12 أبريل، ومن ثم إلى 31 أكتوبر القادم.

وقد وافقت رئيسة الوزراء، الخميس الماضي، على وضع جدول زمني للتخلي عن منصبها عقب جلسة التصويت على اتفاق “بريكست” في البرلمان، المقرر إجراؤه بداية الشهر المقبل، حتى وإن دعم مجلس النواب الاتفاق الذي توصلت إليه.
ويرجح أن تطلق بذلك منافسة على زعامة حزبها المحافظ الحاكم فور فشل مشروع القانون أو استكماله لجميع مراحل إقراره في البرلمان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.