قوات سوريا الديمقراطية تسيطر على أخر معاقل داعش في دير الزور

 

سيطرت قوات سوريا الديمقراطية على قريتي سفيرة وشقرة آخر معاقل داعش في ريف دير الزور الغربي.

 

جاء ذلك عقب معارك عنيفة بين الطرفين، أسفرت عن سقوط عدد كبير من عناصر داعش بين قتيل وجريح، وفقاً لمصادر إعلامية مقربة من قسد.

وبهذه الحالة أصبح التنظيم محاصراً بشكل كامل في الأحياء التي يسيطر عليها في مدينة دير الزور، لتمتد خطوط التماس بين قوات سوريا الديمقراطية وقوات النظام السوري من ناحية التبني في أقصى غرب دير الزور، وصولاً إلى أطراف قرية خشام في الشمال الشرقي.

 

من جانب آخر وبعد سيطرتها على مدينة الميادين المعقل الأبرز للتنظيم في دير الزور، استأنفت قوات النظام السوري والميليشيات المساندة لها عملياتها العسكرية ضد داعش باتجاه مدينة البوكمال الواقعة قرب الحدود العراقية.

وبحسب المصادر المحلية فإن قوات النظام تقدمت بمسافة ثمانية كيلومترات من شرق منطقة حميمة.

 

ويأتي هذا التقدم بعد يوم من إعلان تنظيم داعش انسحاب قوات النظام من سد ووادي الوعر قرب الحدود السورية العراقية، بعد هجوم انتحاري نفذه التنظيم في المنطقة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.