قرار بمنع سفر طاقم السفينة الغارقة في قابس بتونس

قرار بمنع سفر طاقم السفينة الغارقة في قابس بتونس

وقال محمد الكراي، الناطق الرسمي بالمحكمة الابتدائية بقابس، إن رئيسة المحكمة الابتدائية بقابس “اتخذت قرارا بتحجير السفر على طاقم سفينة المحروقات التي غرقت في سواحل قابس نهاية الأسبوع الماضي، لمدة 15 يوما، قابلة للتجديد، وذلك لمواصلة الأبحاث (التحقيقات)”.

ويتكون طاقم السفينة من 4 أشخاص يحملون الجنسية التركية، واثنين من أذربيجان، وواحد من جورجيا.

ويذكر أن السفينة الغارقة، البالغ طولها 58 مترا، مملوكة لشركة تركية ليبية وتحمل علم غينيا الاستوائية ويعود تاريخ صنعها إلى سنة 1977، وطلبت من السلطات التونسية تمكينها من دخول المياه الإقليمية للبلاد لمعاناتها من مشكلة.

وسمحت السلطات التونسية للسفينة بالرسو على بعد حوالى سبعة كيلومترات عن سواحل خليج قابس، إلا أن مياه البحر تسربت إلى داخل غرفة المحركات لتغمرها في حدود ارتفاع مترين، قبل أن تغرق على عمق 20 مترا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.