قذائف أوكرانية تسقط في روسيا

قذائف أوكرانية تسقط في روسيا

أطلقت لجنة التحقيقات الروسية تحقيقا جنائيا على خلفية تعرض منطقة في مقاطعة روستوف جنوب البلاد للقصف من أراضي أوكرانيا، على خلفية التصعيد العسكري الحاد في منطقة دونباس.

ونقلت وكالة “تاس” عن مصادر في أجهزة إنفاذ القانون تأكيدها إن قذيفتين انفجرتا فجر اليوم السبت في محيط قرية ميتياكينسكايا بمنطقة تاراسوفسكي، على بعد نحو كيلومتر عن الحدود الأوكرانية، دون أن تلحقا أي أضرار مادية أو إصابات بشرية.

وأكد مصدر في أجهزة إنفاذ القانون للوكالة أن إحدى القذيفتين هي مقذوفة حارقة من عيار 120 ملم أطلقت على الأرجح من راجمة صواريخ من طراز “غراد” (أي ذخيرة محرمة بموجب اتفاقات مينسك).

وفي وقت لاحق من اليوم، أكد متحدث باسم إدارة منطقة تاراسوفسكي لـ”تاس” أن قذيفة أخرى سقطت على منزل سكني في أحد المزارع بالمنطقة نفسها، ما ألحق ضررا بسقفه، دون وقوع إصابات بشرية.

ولفت المتحدث إلى أن هذا الحادث يأتي في وقت تستعد فيه المنطقة لاستقبال عشرات اللاجئين من جمهورية لوغانسك المعلنة ذاتيا في جنوب شرق أوكرانيا.

وأعلنت الإدارة العامة للجنة التحقيقات الروسية رفع دعوى جنائية بتهمة “محاولة ارتكاب جريمة قتل بطريقة ذات خطورة عامة” على خلفية تعرض منطقة تاراسوفسكي لـ”القصف من قبل تشكيلات مسلحة أوكرانية”.

وأوضحت الإدارة في بيان أن القصف نفذ من قبل “أشخاص مجهولية من أراضي أوكرانيا” فجر اليوم، مشيرة إلى أن محققيها وصلوا إلى موقع الحادث لإجراء تحقيقاتهم.

ويأتي ذلك على خلفية تصعيد التوترات العسكرية في منطقة دونباس جنوب شرق أوكرانيا، حيث تتبادل حكومة كييف وجمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين المعلنتين ذاتيا اتهامات بمخالفة اتفاقات مينسك وانتهاك نظام وقف إطلاق النار.

وأعلنت جمهوريتا دونباس التعبئة العامة وشرعتا في إجلاء مواطنيهما المدنيين إلى روسيا، محذرتين من أن قوات الحكومة الأوكرانية أنهت استعداداتها لشن هجوم واسع جديد عليهما، وهذا ما نفته كييف.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.