فتح النار على صفقات تشلسي من قبل كلوب

فتح النار على صفقات تشلسي من قبل كلوب

مثلما فعل تشلسي هذا الصيف، لا يضمن النجاح، لأن الأندية عليها بذل الكثير من الجهد في التدريبات لكي يتأقلم الوافدون الجدد. قال الألماني يورغن كلوب، مدرب ليفربول بطل الدوري الإنجليزي، إن إنفاق الكثير من المال في سوق الانتقالات،

وأنفق تشلسي، المملوك للملياردير الروسي رومان إبراموفيتش، مايقرب من 200 مليون جنيه استرليني، أي ما يعادل 259.88 مليون دولار، ليضم تيموفيرنر وكاي هافرتس وحكيم زياش وبن تشيلويل، بينما انضم تياغو سيلفا ومالانغ سار مجانا.

واكتفى ليفربول، الذي أنهى الموسم الماضي متفوقا بفارق 33 نقطة على فريق المدرب فرانك لامبارد، بالتعاقد مع الظهير الأيسر قنسطنطينوس تسيميكاس من أولمبياكوس.

ونقلت رويترز عن المدرب الألماني قوله: “نعيش في عالم يحيط به الكثير من الشك في هذه اللحظة. هناك بعض الأندية لا تهتم كثيرا بحالة الشك المحيطة بالمستقبل لأنها مملوكة لدول أو حكومات. نحن ناد مختلف”.

وأضاف كلوب “تأهلنا إلى نهائي دوري أبطال أوروبا قبل عامين، وفزنا باللقب العام الماضي، وأصبحنا أبطالا للدوري الإنجليزي الممتاز الموسم الماضي بسبب الطريقة التي نعمل بها”.

وتابع “لا يمكن أن نتغير بين عشية وضحاها ونقول ‘نريد أن نكون مثل تشلسي’. يضم تشلسي العديد من اللاعبين وهذه قد تكون مزية، لكن هذا يعني أيضا أن عليهم التأقلم بسرعة جدا. لا يمكنك ضم أفضل 11 لاعبا وتأمل أن يقدموا أفضل كرة قدم في الأسبوع التالي. الأمر يتعلق ببذل الجهد في التدريبات”.

ويبدأ ليفربول مشوار الدفاع عن اللقب ضد ليدز يونايتد الوافد الجديد بعد غد السبت بينما يلتقي تشيلسي مع برايتون آند هوف ألبيون يوم الاثنين.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.