عودة قوات “فضفاض” المعارضة لثكناتها بموجب اتفاق مع حكومة مقديشو

عودة قوات "فضفاض" المعارضة لثكناتها بموجب اتفاق مع حكومة مقديشو

افاد مراسل صحيفة العراق في الصومال عن قول متحدث باسم “تحالف فضفاض” لقوات المعارضة في الصومال إن القوات التي تدعم المعارضة، وافقت على العودة إلى ثكناتها أو إلى مواقع أخرى بالبلاد بعد التوصل إلى اتفاق مع رئيس الوزراء.

وكان المتحدث قد أبلغ “رويترز” في وقت متأخر من يوم الأربعاء بأن قوات المعارضة ترفض التخلي عن سيطرتها على أجزاء من العاصمة حتى يتنحى الرئيس محمد عبد الله محمد عن منصبه.

وقال ديني أحمد المتحدث باسم القوات المتحالفة مع الحكومة الخميس: “الآن هناك سلام واتفاق”.

وأضاف أن رئيس الحكومة محمد حسين روبلي ومسؤولين آخرين وبعض قادة المعارضة اتفقوا على حل المشكلات وأن القوات ستعود إلى الأماكن والأقاليم أو الثكنات التي جاءت منها.

ووقع مسؤولون وبعض زعماء المعارضة اتفاقا من عشر نقاط الأربعاء يهدف إلى إنهاء مواجهة سياسية مستمرة منذ شهور بسبب اقتراح تمديد ولاية الرئيس عامين واندلعت اشتباكات في العاصمة مرتين بسبب ذلك.

ويشمل الاتفاق مطالب بعودة القوات المتحالفة مع المعارضة لثكناتها خلال 48 ساعة كما شمل وعدا بعدم معاقبة الجنود الذين أعلنوا دعمهم للمعارضة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.