انت هنا في
الرئيسية > اخبار امنية > على الفيسبوك عراقي ينتحر

على الفيسبوك عراقي ينتحر

أقدم شاب يبلغ من العمر 21 عاماً على الانتحار، في قضاء كويسنجق التابع لمحافظة أربيل، بطلق ناري خلال بث مباشر على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

وقال مدير شرطة قضاء كويسنجق، شورش كاكه لشبكة رووداو الإعلامية: “تلقينا في الساعة الثالثة من فجر اليوم بلاغاً عن وجود جثة على جبل هيبة سلطان”.

وأضاف: “بعد وصول الشرطة إلى الموقع تبين أن شاباً يبلغ من العمر 21 عاماً قد انتحر باستخدام مسدس”.

وتابع: “الشاب يدعى (هـ،ع،ت)، وقبل يوم من إنهاء حياته كتب منشوراً على الفيسبوك قائلاً: (موعد العزاء غداً)، وقبيل انتحاره اتصل هاتفياً بعدد من أقاربه وأصدقائه طالباً منهم تبرئة ذمته”.

وأوضح أن “الشاب انتحر خلال بث مباشر على الفيسبوك والذي توقف (الفيديو) بعد سماع صوت طلق ناري”.

ونقلت جثة الشاب إلى دائرة الطب العدلي في كويسنجق.

كما كتب الشاب المنتحر على الفيسبوك يوم أمس: “كنت أود كثيراً الانتقام ممن آذوني في هذه الحياة، لكن للأسف من أذاني هو كل ما أملك”، وهو المنشور الذي أثار الكثير من تعليقات أصدقائه الذين طلبوا منه “أن يصبر وأكدوا أن هناك حلولاً لجميع المشاكل”.

وفي فيديو البث المباشر، يناشده عدد كبير من المتابعين بالتراجع عن قرار الانتحار لكنه يتجاهل ذلك دون الرد على التعليقات، فيما يُسمع في الخلفية صوت أغاني حزينة، ما يؤكد سوء حالته النفسية.

ويقول الشاب قبل إنهاء حياته: “كنت افتقد هذا المكان كثيراً.. أبرئكم الذمة فرداً فرداً.. سأشتاق إليكم جميعاً”، وبعد ذلك يسمع صوت تعبئة مخزن المسدس قبل انتهاء الفيديو.

وهذه ليست المرة الأولى التي ينتحر فيها مستخدم لموقع الفيسبوك على الهواء ضمن خاصية البث المباشر، فقد سبقه العديد من الأشخاص في عدة دول حول العالم.

وسبق أن أكدت فيسبوك عزمها استخدام الذكاء الاصطناعي، للمساعدة على منع حالات الانتحار بين مستخدمي الموقع، وذلك من خلال تحديث الأدوات وخدمات المساعدة، وإتاحة خيار التواصل مع الشخص مباشرة وإبلاغ فيسبوك عن تلك المادة.

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Top