علاوي يصدر توضيحا حول تحالفه مع الصدر والحكيم

علاوي يصدر توضيحا حول تحالفه مع الصدر والحكيم

علاوي يصدر توضيحا حول تحالفه مع الصدر والحكيم
اصدر اياد علاوي، الجمعة، توضيحا بشأن “التفاهمات” التي اجراها مع ائتلاف سائرون وتيار الحكمة لتشكيل كتلة برلمانية، مبينا ان ورقة التفاهمات التي “تم تسريبها” تمثل ورقه عمل بين القوائم المذكورة، فيما شدد على ان الائتلاف لن يحيد عن تحقيق المصالحة الوطنية.

وقال المكتب الاعلامي  إن “وسائل الاعلام تناقلت وثيقةً مسربة لتفاهمات أولية بين ائتلافنا وائتلاف سائرون وتيار الحكمة، على أنها إعلانٌ لتشكيل تحالف بين الائتلافات الثلاث”، مبينا انه “بهذا الصدد، نود ان نوضح للرأي العام ان ورقة التفاهمات التي تم تسريبها تمثل ورقه عمل بين القوائم المذكورة (سائرون والحكمة والوطنية) وقد تضمنت المبادئ الاساسية التي تؤمن بها تلك القوائم والتي لا بد من توافرها في اي تحالف سياسي قد تتشكل عنه الكتلة النيابية الأكبر”.واضاف انه ومقتدى الصدر ومار الحكيم لديهم تفاهمات مع أغلب القوائم والائتلافات الفائزة في الانتخابات ومن ضمنها النصر والفتح ودولة القانون والحزب الديمقراطي الكردستاني والقرار, وان تأسيس التحالف سيكون بمساهمة جميع الراغبين بتأسيسه”.

وتابع كنا ولا  نزال حريصا على ان تكون التفاهمات مع جميع الاطراف والكتل الفائزة لإعلان التحالف الأكبر دون ان يُساق الى اعلان الكتلة الاكبر كواقع حال, ليلتحق به الآخرون, وأن الائتلاف مصرٌ على ان تكون الكتلة الاكبر هي كتلة الجميع, كتلة الوطن التي تساهم في اعلانها وانتاجها جميع الاطياف الوطنية النزيهة والمرموقة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.