عجيبة!هل هم من المليشيا ؟ ضحايا حادث احتراق صهريج البنزين في سوريا عراقيين من كربلاء زاروا زينب إبنة علي بمنطقة جسر بغداد

عاجل
أفاد مصدر امني، السبت، بمصرع واصابة العشرات من الزوار العراقيين في حادث سير داخل الاراضي السورية.
وقال المصدر ان “حافلة تقل زوارا عراقيين متوجهين لزيارة السيدة زينب (ع) في سوريا تعرضت الى حادث سير بعد اصطدامها بصهريج داخل الاراضي السورية ما ادى الى مصرع 12شخصا واصابة 30 اخرين”.
https://www.youtube.com/watch?v=pJjLM-_0AJs

وأعلنت وزارة الداخلية السورية، السبت، مصرع وإصابة 92 شخصاً بينهم عراقيون جراء حادث سير مروّع بمنطقة جسر بغداد في سوريا.

وقال وزير الداخلية السوري محمد خالد الرحمون في تصريحات اليوم (7 آذار 2020) إن “الحادث سببه عطل بمكابح الصهريج ما أدى إلى فقدان السائق السيطرة عليه واصطدامه ببولمانين اثنين يحملان على متنهما عددا من الركاب العراقيين وخمس عشرة سيارة كانت على طريق السفر ما أسفر عن وفاة 22 شخصا وإصابة 70 آخرين حتى الآن”.

وأشار الرحمون إلى “الحصيلة النهائية لعدد الضحايا لم تتضح بعد”، مبيناً أن “كوادر الدفاع المدني ما تزال تعمل على إزالة السيارات المتضررة من موقع الحادث”.

ومن جانبه، قال محافظ ريف دمشق علاء إبراهيم إن “كل الوحدات الشرطية وسيارات الإسعاف استنفرت فور وقوع الحادث وعملت على نقل الوفيات والمصابين إلى مستشفيات القطيفة والشرطة والمشافي العامة بدمشق، وتم تأمين الإجراءات الإسعافية اللازمة للمصابين”.

https://www.youtube.com/watch?v=64fm5oD1mx0

عجيبة!هل هم من المليشيا ؟ ضحايا حادث احتراق صهريج البنزين في سوريا عراقيين من كربلاء زاروا زينب إبنة علي بمنطقة جسر بغداد

عجيبة!هل هم من المليشيا ؟ ضحايا حادث احتراق صهريج البنزين في سوريا عراقيين من كربلاء زاروا زينب إبنة علي بمنطقة جسر بغداد

عجيبة!هل هم من المليشيا ؟ ضحايا حادث احتراق صهريج البنزين في سوريا عراقيين من كربلاء زاروا زينب إبنة علي بمنطقة جسر بغداد

عجيبة!هل هم من المليشيا ؟ ضحايا حادث احتراق صهريج البنزين في سوريا عراقيين من كربلاء زاروا زينب إبنة علي بمنطقة جسر بغداد

عجيبة!هل هم من المليشيا ؟ ضحايا حادث احتراق صهريج البنزين في سوريا عراقيين من كربلاء زاروا زينب إبنة علي بمنطقة جسر بغداد

عجيبة!هل هم من المليشيا ؟ ضحايا حادث احتراق صهريج البنزين في سوريا عراقيين من كربلاء زاروا زينب إبنة علي بمنطقة جسر بغداد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.