صارت عكس !كوري جنوبي يهرب الى كوريا الشمالية

صارت عكس !كوري جنوبي يهرب الى كوريا الشمالية

قالت شرطة كوريا الجنوبية اليوم الأحد إنها احتجزت منشقًا كوريًّا شماليًّا، بسبب محاولته العبور إلى كوريا الشمالية عبر وحدة عسكرية في بلدة حدودية شرقية.

وتم القبض على الرجل – في الثلاثينيات من عمره – وهو يدخل وحدة عسكرية في بلدة “تشول وون” في إقليم “كانغ وون”، في حوالي الساعة التاسعة صباح يوم الخميس، في محاولة للعبور إلى الشمال. ووُجد بحوزته أربعة هواتف محمولة وآلة قطع عندما تم القبض عليه.

وقالت الشرطة إن الرجل انشق إلى الجنوب في عام 2018 وأقام في سيئول، لكنها لم تقدم تفاصيل أكثر عن هويته.

ويجري التحقيق لتحديد لماذا وكيف كان يحاول العودة إلى الشمال. ويعد دخول الشمال دون موافقة الدولة مخالفًا لقانون الأمن القومي.

وقد أثار المنشقون العائدون إلى كوريا الشمالية اهتمام وسائل الإعلام، بعد أن زعمت بيونغ يانغ مؤخرًا أن منشقًّا يشتبه في إصابته بأعراض فيروس كورونا المستجد عبر الحدود بين الكوريتين وعاد إلى مسقط رأسه.

وقالت وزارة الوحدة التي تتعامل مع الشؤون بين الكوريتين، في وقت سابق إن ما مجموعه 11 منشقًّا كوريًّا شماليًّا عادوا إلى وطنهم الشيوعي، على مدى السنوات الخمس الماضية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.