شنق المجرمين من اهالي الناصرية الذين هاجموا مطعم فدك وقتل زوار الحسين

شنق المجرمين من اهالي الناصرية الذين هاجموا مطعم فدك وقتل زوار الحسين

 

أصدرت محكمة الجنايات الاولى في ذي قار قرارها بالإعدام شنقا بحق المجرمين  المدانين وهم كل من المدان ماهر علي صالح سلمان والمدان قحطان ذعار سرحان حزام و المدان رياض منذر سعود شراد و المدان حميد ذعار سرحان والمدان سعد صبحي خميس علوان  والمدان أحمد عبد جواد عفتان استنادا لإحكام المادة الرابعة من قانون مكافحة الارهاب لتنفيذهم اعتداء ارهابيا  في الرابع عشر من ايلول 2017 .

معلومات عن جريمة فدك في الناصرية:ايراني و ثلاث سوريين هم المنفذون

معلومات عن جريمة فدك في الناصرية:ايراني و ثلاث سوريين هم المنفذون

ذكرت انباء ان ايراني و ثلاث سوريين هم منفذوا جريمة مطعم فدك في الناصرية حسب اعترافات المشاركين في كشف الدلالة

واسماء الإرهابيين الذين تم القاء القبض عليهم اثر اشتراكهم في جريمة تفجير استراحة فدك في محافظة ذي قار قبل اشهر :

1-محمد صبري الدليمي الملقب ابو عبد الرحمن.
2-ماهر صالح العيثاوي الملقب ابو طيبه.
3- قحطان اذعار سرحان الزيدي الملقب ابو عبد الله.
4-حميد اذعار سرحان الزيدي.
5-سعد صبحي علوان الدليمي.

اعلنت خلية الصقور بالمؤتمر الصحفي عن انجاز عملية امنية اطلق عليها ( ثار الجنوب ) استمرت ثلاثة اشهر متواصلة وانتهت بالقبض على جميع المتورطين باعتداء فدك الارهابي  في الناصرية، حيث تم  رصد الارهابيين في عدة محافظات واستحصلت الموافقات القضائية لاعتقالهم جميعا وبينهم قيادي كبير اعتقل بالتعاون مع جهاز مكافحة الارهاب محافظة السليمانية، وجميعهم ينتمون الى ما يسمى بولاية الجنوب في تنظيم داعش الارهابي ، و هم كل من ( م ص ل )  الملقب بابي عبد الرحمن وهو مبرمج العجلات المفخخة وناقل الانتحاريين ، و( م ع ) الملقب بابي طيبة وهو مسؤول مفرزة التفخيخ لولاية الجنوب ، و ( ق س ) الملقب بابي عبد الله وهو مجهز العجلات المفخخة لولاية الجنوب ، و(ح ا ) وهو مجهز عجلات مفخخة وناقل للإرهابيين ، و (س ص ) مسؤول اليات ولاية الجنوب ، و ( ا ح ) الملقب بالطفيل وهو مجهز وناقل انتحاريين ومستطلع لولاية الجنوب.

معلومات عن جريمة فدك في الناصرية:ايراني و ثلاث سوريين هم المنفذون

وارتفع عدد القتلى بتفجيري الناصرية الى اكثر من مائة قتيل اكثرهم من البصرة والسماوة لان المطعم هارج الناصرية ويرتاده المسافرون على الطريق الدولي والقبض على مشتبه بهم سهلوا وصول الارهابيين للمنطقة

معلومات عن جريمة فدك في الناصرية:ايراني و ثلاث سوريين هم المنفذون

ونفذ تنظيم داعش الارهابي الاعدام بحق رئيس اتحاد الحقوقيين في محافظة ذي قار حسين الغزي رميا بالرصاص في هجوم فدك

وافاد الحاج سامي احد المتواجدين في مكان محل هجوم مطعم فدك لمراسل صحيفة العراقي في ذي قار ان الرواية الحقيقية لحادثة مطعم فدك في البطحاء هذا اليوم انه عند الانتهاء من فرض صلاة الظهر وعندما كنت اريد الخروج من الكرفان المخصص للصلاة شاهدت بأم عيني مسلحين يحملون سلاح البي كي سي عدد5 واخرين يحملون كلاشنكوف عدد 8 تقريبا يستقلون عجلات تاهو بيك اب سوداء اللون وبقيافة حماية الشركات الامنية وقاموا باطلاق النار على جميع من يشاهدوه

وأضاف من ثم دخلوا الى صالة المطعم وقتلوا جميع من فيه ثم خرجوا إلى الكافتريا وقتلوا من فيها ايضا

ويضيف من ثم اتجهوا نحوي وانا انظر بترقب ان يأتي دوري وعند وصولهم للكرفان غيروا اتجاههم الى المغاسل وقاموا بتمشيط وقتل من فيها وانا انظر لهم من فتحة في الكرفان ثم انسحبوا إلى العجلات في گراج المطعم حيث توجد عجلة كوستر وفيها أكثر من 15طفلا وامرأة وقاموا بقتلهم جميعا وانسحبوا دون الدخول إلى المصلى …….

ويقول ايضا عند انسحابهم خرجت مع شخص معي فوجدت أكثر من 60قتيلا و50جريحا اما الأطفال فعددهم 23طفل ولا يوجد شخص غيري سوى ثلاثة اشخاص فقط …..

وجددت الولايات المتحدة الأميركية، اثناء التفجير تحذير مواطنيها من السفر إلى العراق، مؤكدة أنه ما يزال “خطيرا جدا”، فيما دعت الأميركيين العاملين بالعراق إلى اتخاذ التدابير المناسبة لتعزيز أمنهم الشخصي.

وقالت وزارة الخارجية الأميركية في بيان لها، “على سبيل التذكير، فإن وزارة الخارجية تحذر المواطنين الأميركيين من جميع الرحلات إلى العراق”، لافتة إلى أن “السفر داخل العراق ما يزال خطيرا جدا”.

وأضافت أنه “يجب على المواطنين الأميركيين الحفاظ على إحساس متزايد بالوعي الأمني واتخاذ التدابير المناسبة لتعزيز أمنهم الشخصي في جميع الأوقات عندما يعيشون ويعملون في العراق”.

وكانت الولايات المتحدة الأميركية حذرت، في شباط الماضي، مواطنيها من السفر إلى العراق، وفيما أشارت إلى أن سفارتها ببغداد تواجه صعوبة لمساعدة المواطنين الأميركان، بينت أن أغلب الهجمات تحدث في الأماكن العامة مثل المقاهي والأسواق.

وافاد مصدر طبي الى امكانية ارتفاع عدد قتلى هجومي محافظة ذي قار الى اكثر من 150 بسبب شدة الاصابات فيما احترقتا نمنشأتين ايرانتين تحملان الزوار بمطعم فدك

اسماء الارهابيين الذين اوصلوا عناصر داعش على مطعم فدك بينهم من اهالي #الناصرية

اسماء الارهابيين الذين اوصلوا عناصر داعش على مطعم فدك بينهم من اهالي #الناصرية

اسماء الإرهابيين الذين تم القاء القبض عليهم اثر اشتراكهم في جريمة تفجير استراحة فدك في محافظة ذي قار قبل اشهر :

1-محمد صبري الدليمي الملقب ابو عبد الرحمن.
2-ماهر صالح العيثاوي الملقب ابو طيبه.
3- قحطان اذعار سرحان الزيدي الملقب ابو عبد الله.
4-حميد اذعار سرحان الزيدي.
5-سعد صبحي علوان الدليمي.

اعلنت خلية الصقور بالمؤتمر الصحفي عن انجاز عملية امنية اطلق عليها ( ثار الجنوب ) استمرت ثلاثة اشهر متواصلة وانتهت بالقبض على جميع المتورطين باعتداء فدك الارهابي  في الناصرية، حيث تم  رصد الارهابيين في عدة محافظات واستحصلت الموافقات القضائية لاعتقالهم جميعا وبينهم قيادي كبير اعتقل بالتعاون مع جهاز مكافحة الارهاب محافظة السليمانية، وجميعهم ينتمون الى ما يسمى بولاية الجنوب في تنظيم داعش الارهابي ، و هم كل من ( م ص ل )  الملقب بابي عبد الرحمن وهو مبرمج العجلات المفخخة وناقل الانتحاريين ، و( م ع ) الملقب بابي طيبة وهو مسؤول مفرزة التفخيخ لولاية الجنوب ، و ( ق س ) الملقب بابي عبد الله وهو مجهز العجلات المفخخة لولاية الجنوب ، و(ح ا ) وهو مجهز عجلات مفخخة وناقل للإرهابيين ، و (س ص ) مسؤول اليات ولاية الجنوب ، و ( ا ح ) الملقب بالطفيل وهو مجهز وناقل انتحاريين ومستطلع لولاية الجنوب.

اسماء الارهابيين الذين اوصلوا عناصر داعش على مطعم فدك بينهم من اهالي #الناصرية

وارتفع عدد القتلى بتفجيري الناصرية الى اكثر من مائة قتيل اكثرهم من البصرة والسماوة لان المطعم هارج الناصرية ويرتاده المسافرون على الطريق الدولي والقبض على مشتبه بهم سهلوا وصول الارهابيين للمنطقة

اسماء الارهابيين الذين اوصلوا عناصر داعش على مطعم فدك بينهم من اهالي #الناصرية

ونفذ تنظيم داعش الارهابي الاعدام بحق رئيس اتحاد الحقوقيين في محافظة ذي قار حسين الغزي رميا بالرصاص في هجوم فدك

وافاد الحاج سامي احد المتواجدين في مكان محل هجوم مطعم فدك لمراسل صحيفة العراقي في ذي قار ان الرواية الحقيقية لحادثة مطعم فدك في البطحاء هذا اليوم انه عند الانتهاء من فرض صلاة الظهر وعندما كنت اريد الخروج من الكرفان المخصص للصلاة شاهدت بأم عيني مسلحين يحملون سلاح البي كي سي عدد5 واخرين يحملون كلاشنكوف عدد 8 تقريبا يستقلون عجلات تاهو بيك اب سوداء اللون وبقيافة حماية الشركات الامنية وقاموا باطلاق النار على جميع من يشاهدوه

وأضاف من ثم دخلوا الى صالة المطعم وقتلوا جميع من فيه ثم خرجوا إلى الكافتريا وقتلوا من فيها ايضا

ويضيف من ثم اتجهوا نحوي وانا انظر بترقب ان يأتي دوري وعند وصولهم للكرفان غيروا اتجاههم الى المغاسل وقاموا بتمشيط وقتل من فيها وانا انظر لهم من فتحة في الكرفان ثم انسحبوا إلى العجلات في گراج المطعم حيث توجد عجلة كوستر وفيها أكثر من 15طفلا وامرأة وقاموا بقتلهم جميعا وانسحبوا دون الدخول إلى المصلى …….

ويقول ايضا عند انسحابهم خرجت مع شخص معي فوجدت أكثر من 60قتيلا و50جريحا اما الأطفال فعددهم 23طفل ولا يوجد شخص غيري سوى ثلاثة اشخاص فقط …..

 

جددت الولايات المتحدة الأميركية، الخميس، تحذير مواطنيها من السفر إلى العراق، مؤكدة أنه ما يزال “خطيرا جدا”، فيما دعت الأميركيين العاملين بالعراق إلى اتخاذ التدابير المناسبة لتعزيز أمنهم الشخصي.

وقالت وزارة الخارجية الأميركية في بيان لها، “على سبيل التذكير، فإن وزارة الخارجية تحذر المواطنين الأميركيين من جميع الرحلات إلى العراق”، لافتة إلى أن “السفر داخل العراق ما يزال خطيرا جدا”.

وأضافت أنه “يجب على المواطنين الأميركيين الحفاظ على إحساس متزايد بالوعي الأمني واتخاذ التدابير المناسبة لتعزيز أمنهم الشخصي في جميع الأوقات عندما يعيشون ويعملون في العراق”.

وكانت الولايات المتحدة الأميركية حذرت، في شباط الماضي، مواطنيها من السفر إلى العراق، وفيما أشارت إلى أن سفارتها ببغداد تواجه صعوبة لمساعدة المواطنين الأميركان، بينت أن أغلب الهجمات تحدث في الأماكن العامة مثل المقاهي والأسواق.

افاد مصدر طبي الى امكانية ارتفاع عدد قتلى هجومي محافظة ذي قار الى اكثر من 150 بسبب شدة الاصابات فيما احترقتا نمنشأتين ايرانتين تحملان الزوار بمطعم فدك

وقرر وزير الداخلية قاسم الأعرجي، الخميس، إقالة مدير استخبارات ذي قار وإحالته إلى التحقيق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.