سجن سوريين من #النصرة قتلا ضابطا في الجيش السوري

سجن سوريين من #النصرة قتلا ضابطا في الجيش السوري

 وذلك بعد 22 جلسة محاكمة انتهت بإدانته بقتل ضابط في الجيش السوري اذ أصدرت محكمة الولاية الرابعة بمدينة دوسلدوف الألمانية حكما بالسجن مدى الحياة على سوري ينتمي إلى “جبهة النصرة”،

كما دانت المحكمة متهما سوريا ثانيا هو سامي ا. س. (36 عاما) وحكمت عليه بالسجن تسع سنوات لتوثيقه بالفيديو عملية القتل التي ارتكبت في يوليو 2012.

وأوقف السوريان في 13 يوليو من العام الفائت في ناومبورغ بولاية ساكسونيا أنهالت (شرق ألمانيا) وإيسن بولاية شمال الراين ويتسفاليا (غرب ألمانيا).

ولم تصدر أي تفاصيل حول ظروف دخولهما إلى ألمانيا التي استقبلت منذ اندلاع الحرب في سوريا سنة 2011 نحو 800 ألف سوري.

ودانت المحكمة المتّهم الأساسي في القضية وهو خضر ا. ك. (43 عاما) بتهمة إعدام ضابط في الجيش السوري بعد التعذيب حيث تم توثيق الإعدام بواسطة فيديو بث على الإنترنت.

وصدر الحكم بعد 22 جلسة محاكمة، وهو ليس واجب النفاذ بعد، حيث كان محامو الدفاع عن المتهمين قد طلبوا تبرئتهما، بينما طلبت النيابة العامة حبس المتهمين مدى الحياة، وهي أقصى عقوبة في القانون الألماني.

وكان القضاء الألماني قد قضى في نهاية فبراير الماضي في أول محاكمة من نوعها في العالم، بحبس عنصر في الاستخبارات السورية أربع سنوات ونصف السنة لإدانته بتهمة “التواطؤ في جرائم ضد الإنسانية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.