fbpx

سبحان الله !هذه المجلة التي اساءت للرسول الاعظم الآن تسيء لحفيدته

سبحان الله !هذه المجلة التي اساءت للرسول الاعظم الآن تسيء لحفيدته
أثارت المجلة الفرنسية الساخرة “شارلي إيبدو”، ضجة واسعة، مؤخرا، بعدما نشرت رسما كاريكاتوريا وُصف بالمثير و”المسيء” لكل من الملكة إليزابيث والممثلة الأميركية السابقة، ميغان ماركل.

وأظهر غلاف المجلة الفرنسية، الملكة إليزابيث وهي تضعُ ركبتها على رقبة ماركل، على غرار ما تعرض له الأميركي من أصل إفريقي، جورج فلويد، في 2020، وكان مصرعه قد أدى إلى احتجاجات عرقية وحقوقية واسعة في الولايات المتحدة.

وعنونت المجلة، “لماذا غادرت ميغان قصر باكينغهام؟”، ثم صورت ميغان كأنها تقول “لأنني لم أكن أستطيع أن أتنفس”.

وجرى اقتباس عبارة “القدرة على التنفس”، من جورج فلويد الذي كان يشكو عدم قدرته التقاط الأنفاس، عندما كان رجل شرطة في ولاية مينيابوليس يضعُ ركبته على رقبته، في حادث وثقته عدسة الكاميرا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.