سبحان الباري !الاوربيون الزناكين يلجاون لأفريقيا بسبب كورونا

سبحان الباري !الاوربيون الزناكين يلجاون لأفريقيا بسبب كورونا

طالما كانت أوروبا مقصدا للهجرة، وخاصة للأفارقة الساعين نحو وضع اقتصادي أفضل، لكن مع التزايد الكبير في أعداد المصابين بفيروس كورونا المستجد في القارة العجوز، ومخاوف المواطنين، اعتبر كثيرون أن أفريقيا هي الوجهة المفضلة للهرب من الوباء.

اختيار أفريقيا جاء نظرا لكونها القارة الأقل تأثرا بالوباء، الذي ظهر قبل أشهر في الصين، وانتشر منها للعالم؛ متسببا في مقتل أكثر من 4 آلاف شخص.

ورصدت تقارير إخبارية، أن العديد من الأوروبيين، وخاصة الإيطاليين الفارين من الفيروس في بلدهم، التي تعد بؤرة الانتشار في القارة، يذهبون إلى هناك تحت ستار السياحة.

ونقل موقع من ”237online“ عن مصادر إيطالية، القول إن هناك أكثر من مئة عائلة مستعدة للقيام بالرحلة إلى أفريقيا، مشيرة إلى أنهم يتسترون بالسياحة كدافع، لكنهم في الحقيقة يبحثون فقط عن مكان للهروب من فيروس كورونا.

يجب أن نتذكر أن إيطاليا سجلت حتى الآن 463 حالة وفاة وآلاف الإصابات.

وأصدر رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي، مرسوما يوم الأحد الماضي، بالحجر الصحي لعدة مناطق في شمال البلاد، حتى 3 أبريل، وقد اعتبر هذا المرسوم بمثابة حبس حقيقي للمناطق الشمالية.

وعليه فستعيش 11 مقاطعة من أصل 15 مليون شخص في السجن حتى 3 أبريل على الأقل، أو ما يساوي ربع سكان إيطاليا.

واتخذت العديد من الدول الأفريقية خطوات لحماية نفسها من وباء فيروس كورونا، وتم تشديد الرقابة على المطار، وحظر العديد من رؤساء الدول ووزرائهم من السفر حتى إشعار آخر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.