زوجة نافالني المدون كشفت سبب تدهور حالته الصحية

زوجة نافالني المدون كشفت سبب تدهور حالته الصحية

قالت مديرية الشؤون الداخلية في منطقة سيبيريا الفيدرالية بروسيا، إن يوليا نافالنيا زوجة المدون أليكسي نافالني، أبلغت الأطباء الروس أن حالة زوجها تدهورت، ربما بسبب حمية للتنحيف.

وأضافت المديرية، في بيان لها: “أخبرت السيدة يوليا، الأطباء، بأن زوجها قلص كمية الأطعمة التي يتناولها وحرم نفسه من بعضها، وخلال 3-5 أيام كان يشعر بتلبك معوي  بعد تناول الطعام. تناوله للطعام كان غير منتظم”.

كما أشارت الزوجة إلى أن نافالني اعتمد هذا النظام الغذائي بهدف إنقاص الوزن، وهو ما يمكن أن يكون سبب الاضطراب المعوي”.

تم نقل نفالني إلى المستشفى في مدينة أومسك الروسية يوم 20 أغسطس الماضي بعد تعرضه لوعكة صحية مفاجئة على متن الطائرة. وبناء على نتائج الفحوص، شخص الأطباء في مستشفى أومسك إصابته باضطراب في التمثيل الغذائي، تسبب في حدوث تغيير حاد في نسبة السكر في الدم.

ومع أنه لم يتضح بعد سبب ذلك، إلا أنه وفقا للأطباء في أومسك، لم يتم العثور على سموم في دم نافالني وبوله.

وفي وقت لاحق، تم نقل هذا المعارض بالطائرة إلى ألمانيا بناء على طلب زوجته. وأعلنت الحكومة الألمانية، نقلا عن أطباء عسكريين، أن نافالني قد تسمم بمادة من مجموعة “نوفيتشوك” السامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.