رئيس وزراء العراق يشيد بالمواجهة المشرفة لـ”صفقة القرن”

رئيس وزراء العراق يشيد بالمواجهة المشرفة لـ"صفقة القرن"

قال رئيس مجلس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي امس الاثنين، إن من أراد تمرير “صفقة القرن”، أصبح في شك من إمكانية تحقيقها، بعدما تمت مواجهتها بشكل مشرف، على حد قوله.
وقال عبد المهدي خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الفلسطيني محمد أشتية إن “العراق يرفض أي مشروع استيطاني في المنطقة”، لافتا إلى أن “موقف العراق ثابت في دعم القضية الفلسطينية وأن قضية فلسطين قضيتنا ونقف مع الشعب الفلسطيني دون أي شروط أو تحفظ”، وفقا لوكالة الأنباء العراقية.
وأوضح عبد المهدي أنه “اجتمع مع الوفد الفلسطيني وبحث معه في شتى المجالات الصناعية والاقتصادية والتجارية”، مبينا أنه “تم وضع الأطر للمسؤولين من أجل بحث التفاصيل ووضعها موضع التطبيق”.
من جانبه أشاد رئيس الوزراء الفلسطيني محمد أشتية بموقف العراق في مقاطعة ورشة “صفقة القرن”، مؤكدا أنه وجد من العراقيين الدعم.
وأضاف أشتية أن “نشيد بجهود العراق في نزع فتيل الأزمة بالمنطقة ونؤكد أن وحدة العراق سند ليس لفلسطين فحسب وإنما لجميع الأمة العربية”.
وكان جيسون غرينبلات، المبعوث الأمريكي للسلام في الشرق الأوسط، أوضح أن “الإدارة الأمريكية وضعت خطة طويلة يمكن أن يفهم من خلالها الناس كيف سيكون الحل بالنسبة لموضوع اللاجئين، وجميع القضايا السياسية وبعض الأمور التي لا يتم الحديث عنها بشكل كاف، وضع غزة وكيف نتعامل مع المعاناة الرهيبة لسكان غزة، وهي أمور تعد من أكبر العقبات التي تحول دون تحسين حياة الفلسطينيين والقليل يتحدث عنها. بالنسبة لي هذه قضية جوهرية مثلها مثل أي من القضايا الأساسية الأخرى”.
وحول توقيت إعلان الخطة السياسية قبل أو بعد الانتخابات الإسرائيلية المقرر عقدها، في 17 سبتمبر/ أيلول المقبل، صرح غرينبلات بأن “الرئيس ترامب لم يتخذ قرارا بعد حول توقيت إعلان الخطة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.