دبي تعلن عن افتتاح فرعا لشركة اسرائيلية

دبي تعلن عن افتتاح فرعا لشركة اسرائيلية

أعلنت شركة “البيت سيستمز” الإسرائيلية للأسلحة المتطورة فتح فرع لها بالإمارات، في خطوة تأتي قبيل زيارة مقررة لوزير الدفاع الإسرائيلي إلى دبي مطلع الأسبوع.

وقالت الشركة المصنعة للطائرات العسكرية المسيّرة من طراز “هيرميس” وأنظمة استطلاع كهروضوئية في بيان، اليوم الأحد، إنها أنشأت الفرع من أجل “إنشاء تعاون طويل الأمد مع القوات المسلحة لدولة الإمارات العربية المتحدة”.

ونقل البيان عن ران كريل نائب الرئيس الشركة التي حققت مبيعات تتجاوز قيمتها 4.6 مليارات دولار في 2020، “تعد الإمارات ودول أخرى في المنطقة أسواقا جديدة مهمة لأنظمة البيت”.

وأضاف “نعتقد أن منتجاتنا تضعنا في مكانة جيدة لتلبية الاحتياجات والفرص في المنطقة”.

ويتزامن الإعلان مع زيارة قائد سلاح الجو الإسرائيلي، الجنرال عميكام نوركين، إلى الإمارات لأول مرة نهاية الأسبوع لحضور معرض دبي للطيران.

ومن المقرر أن يزور وزير الدفاع الإسرائيلي ورئيس أركان الجيش الأسبق بيني غانتس دبي مطلع الأسبوع لافتتاح “أول جناح إسرائيلي” في معرض تجاري للصناعة العسكرية في الإمارات، وفق ما أعلن مكتبه الأحد.

اذ  كشف السفير الإسرائيلي في دولة الإمارات، أمير حايك، أن اتفاقية تجارة حرة من المحتمل أن توقع بين البلدين في وقت قريب.

إسرائيل والإمارات تتقدمان نحو الإعلان عن منطقة تجارة حرة”هآرتس”: اجتماع افتراضي بين وزراء خارجية إسرائيل والإمارات وأمريكا والهند اليوم
وقال حايك خلال مؤتمر beyond business الذي ينظمه بنك “هبوعليم” الإسرائيلي في أبو ظبي: “أنا فخور جدا بالشرف بأن أكون السفير الإسرائيلي الأول لدى دولة الإمارات، اتفاقية السلام تشكل ركيزة هامة لكلا البلدين ولكل المنطقة، هدفنا هو توسيع اتفاق السلام والشراكة العميقة والعلاقة القوية بين الأشخاص، هذا ما يجب علينا فعله”.

واتفاقية التجارة الحرة ستتيح التجارة بين إسرائيل والإمارات بدون رسوم جمركية، وبالتالي زيادة حجم التجارة في كلا الاتجاهين، وتوجه حايك إلى وزير التجارة الإماراتي ثاني أحمد الزيودي، قائلا: “آخذ ذلك على عاتقي الوزير المحترم وأنا متأكد من أنك ستبذل أقصى جهودك بإنهاء نص اتفاقية تجارة حرة مستقبلية بأسرع وقت ممكن”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.