خطوة أولى نحو تصنيع الصواريخ في السعودية

خطوة أولى نحو تصنيع الصواريخ في السعودية

 

بهدف تصنيع الصواريخ محليا اذ وقعت مؤسسة سعودية مذكرة تفاهم مبدئية مع شركة أمريكية رائدة في مجال تكنولوجيا الصواريخ والصناعات الفضائية،

“أرامكو” السعودية تصدر أول شحنة من الأمونيا الزرقاء في العالم
وأفادت صحيفة “عكاظ” بأن إحدى المنشآت المحلية وقعت مذكرة تفاهم مبدئية مع شركة “Advanced CNG Technologies, Inc”، وهي إحدى أكبر الشركات الأمريكية على مستوى العالم، في مجال “تكنولوجيا صناعة مكونات الصواريخ، والصناعات الفضائية، والطاقة الزرقاء والبديلة، والصناعات النفطية، وبعض مكونات الدبابات القتالية والمدرعات والسيارات الرياضية الفارهة بهدف نقل خبراتهم وتقنياتهم وتجاربهم وتوطينها وتدريب الشباب السعودي عليها”.

وذكرت الصحيفة أن المذكرة وقعت من الجانب السعودي من طرف، المدير العام لمجموعة توازن الخليجية للتجارة عبد الرحمن التمبكتي، وممثل الشركة الأمريكية السيد وينرنر.

ونقلت الصحيفة عن التمبكتي وصفه الخطوة بعد توقيع الاتفاقية، بأنها مشروع استراتيجي متقدم، يسهم في دعم المجالات الصناعية في السعودية، لافتا في الوقت ذاته إلى أن نجاحه يتطلب إزاحة العقبات التي قد تواجهه.

وأوضح المدير العام لمجموعة توازن الخليجية للتجارة أن العمل يجري للحصول على التراخيص الصناعية اللازمة، وكذلك الاستفادة من التمويلات المقدمة سواء من الجهات التمويلية الحكومية أو الخاصة سواء المحلية أو العالمية، بما يحقق أهداف المشروع الذي يتواءم مع رؤية 2030.

وكشف التمبكتي أن المشروع من المتوقع تدشينه في مدينة الرياض خلال النصف الثاني من العام القادم 2021، مشيرا إلى إمكانية نقل موقع افتتاح المصنع إلى مدينة جدة.

وذكر التمبكتي أن المصنع يوفر العديد من المكونات المهمة، أبرزها “صناعة هياكل السيارات، ورؤوس الصواريخ، والمنصات الإلكترونية، إضافة إلى المدرعات، والسيارات الفارهة”.

وتوقع مدير عام المؤسسة السعودية أن يؤدي توطين الصناعة خلال الفترة القادمة إلى انعكاس الأسعار إيجابيا في السوق السعودية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.