حبس منسق الحركة الديمقراطية الاجتماعية الجزائري

حبس منسق الحركة الديمقراطية الاجتماعية الجزائري

 بموجب خمس تهم بينها “إهانة رئيس الجمهورية” اذ أصدر القضاء الجزائري حكما بالحبس المؤقت لمنسق حزب “الحركة الديمقراطية الاجتماعية” فتحي غراس، بعد توقيفه يوم الأربعاء

وأوضحت زوجته مسعودة شاب الله على صفحتها عبر “فيسبوك” أن التهم الخمس المتابع بها فتحي غراس والتي تم إيداعه في الحبس المؤقت على أساسها هي “عرض منشورات على أنظار الجمهور من شأنها الإضرار بالمصلحة الوطنية، نشر منشورات تمس بالوحدة الوطنية، نشر منشورات تضر  بالنظام العام، إهانة هيئة نظامية، وإهانة رئيس الجمهورية”.

وأضافت: “العمل السياسي ليس جريمة”.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.