حبس اشخاص بانتظار المحاكمة لدورهم في مظاهرات “كوباني” في 2014

حبس اشخاص بانتظار المحاكمة لدورهم في مظاهرات "كوباني" في 2014

أمرت محكمة تركية، الجمعة، بحبس 17 شخصا في انتظار المحاكمة، بينهم أعضاء في حزب مؤيد للأكراد، لدورهم في احتجاجات عام 2014 على عدم تحرك الجيش لصد هجوم “داعش” على مدينة كوباني السورية.

وذكرت وكالة “الأناضول” التركية، أن المحكمة في أنقرة “أصدرت أمرا رسميا بحبس 17، بينما أفرجت عن 3 معتقلين تحت الإشراف القضائي”.

وأفادت الوكالة، أن “هؤلاء من بين 82 شخصا أمرت السلطات باعتقالهم في القضية قبل أسبوع”.

وخرج المحتجون إلى الشوارع جنوب شرق تركيا، الذي يسكنه الأكراد، في أوائل أكتوبر عام 2014، متهمين “الجيش التركي بالوقوف موقف المتفرج بينما كان أنصار داعش، على مرأى منه، يحاصرون كوباني (عين العرب) على الجانب الآخر من الحدود في سوريا”.

وتتهم أنقرة “حزب العمال الكردستاني” بالتحريض على خروج المظاهرات، كما تتهم حزب “الشعوب الديمقراطي” التركي المؤيد للأكراد، بأن له صلات مع حزب العمال الكردستاني المحظور في تركيا”، وبأنه ساند الاحتجاجات، وهو ما ينفيه حزب الشعوب الذي يعتبر ثالث أكبر أحزاب البرلمان التركي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.