دعوة لجميع الأطراف للحفاظ على التهدئة والاستقرار في #ليبيا

دعوة لجميع الأطراف للحفاظ على التهدئة والاستقرار في #ليبيا

دعت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا جميع الأطراف إلى الامتناع عن القيام بأي عمليات تحشيد أو نشر للعناصر والقوات الأمنية في البلاد، وعن كل ما قد يعتبر تصعيدا.

وأضافت البعثة في بيان “أن تحشيد أو نشر للعناصر والقوات الأمنية قد يقوض تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار الذي تم توقيعه في 23 أكتوبر2020”.

وحثت البعثة جميع الأطراف على احترام خطوط التماس وفقا لما كانت عليه عند توقيع اتفاق وقف إطلاق النار.

وجددت البعثة دعمها لجهود اللجنة العسكرية المشتركة 5+5 الرامية إلى الحفاظ على الهدوء والاستقرار، داعية جميع الأطراف في ليبيا إلى دعم هذه الجهود بغية خلق بيئة سلمية ومواتية لإجراء الانتخابات الوطنية في 24 ديسمبر 2021.

كما حثت البعثة كافة الجهات الفاعلة الوطنية والدولية المعنية على ضمان واحترام ودعم التنفيذ الكامل لاتفاق وقف إطلاق النار، وفقا لقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة.

وكانت اللجنة العسكرية الليبية المشتركة (5+5) أعلنت في وقت سابق، عن توصلها لاتفاق على خطة عاجلة لإخراج القوات الأجنبية والمقاتلين الأجانب من البلاد، داعية السلطات السياسية لتجميد أي اتفاق عسكري مع أي دولة كانت، مشيرة إلى أنها “تحمل ملتقى الحوار أي عواقب قد تؤدي لخرق اتفاق وقف إطلاق النار، في حال فشل الملتقى في وضع قاعدة لانتخابات ديسمبر”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.