جمعة عناد يزور تركيا بعد يوم من قتلها امر الفوج 80 اليزيدي في سنجار

جمعة عناد يزور تركيا بعد يوم من قتلها امر الفوج 80 اليزيدي في سنجار

 

صابرين نيوز : هل علس الكاظمي القائد بالحشد الشعبي من خلال اعطاء معلومات للجانب التركي؟

صابرين نيوز : هل علس الكاظمي القائد بالحشد الشعبي من خلال اعطاء معلومات للجانب التركي؟

 

مشغل الفيديو

مقتل آمر فوج 80 بالحشد الشعبي اليزيدي سعيد حسن سعيد واربعة مقاتلين بقصف بطائرة مسيرة تركية في سنجار اثناء زيارة الكاظمي.

مقتل آمر فوج 80 بالحشد الشعبي اليزيدي سعيد حسن سعيد واربعة مقاتلين بقصف بطائرة مسيرة تركية في سنجار اثناء زيارة الكاظمي.

نشر موقع الحشد الشعبي، أن آمر فوج 80 في القوة الايزيدية لحماية جبل سنجار بالحشد الشعبي سعيد حسن سعيد، قضى اثر قصف بطائرة مسيرة مجهولة داخل قضاء سنجار شمال غرب محافظة نينوى.

واضاف أن القصف أدى مقتل أحد مرافقي آمر الفوج 80، بالإضافة الى إصابة ثلاثة مقاتلين آخرين.

وكشفت القيادة العامة لوحدات مقاومة شنكال (YBŞ) عن استشهاد قائدها سعيد حسن وابن أخيه والمقاتل عيسى خوديدا وإصابة 3 مدنيين في غارة جوية نفذتها طائرات دولة الاحتلال التركي اليوم في شنكال. وناشدت القيادة المجتمع الإيزيدي عامة وعموم الشعب الكردي الانتفاض.

كردستان 16 آب 2021, الأثنين – 16:32 2021-08-16T16:32:00 مركز الأخبار
وجاء ذلك عبر بيان أصدرته القيادة العامة لوحدات مقاومة شنكال، كشفت فيها نتائج هجمات طيران الاحتلال التركي على شنكال اليوم، وقالت في البيان:

اليوم في وسط شنكال، وعلى طريق السوق القديم ، استهدفت طائرات استطلاع تابعة لدولة الاحتلال التركي إحدى سياراتنا. وأسفر الهجوم عن استشهاد القائد في وحدات مقاومة شنكال سعيد حسن وابن أخيه والمقاتل من وحدات مقاومة شنكال عيسى خوديدا، فيما أصيب 3 مدنيين هم كل من “ميديا ​​قاسم سمو وشامر عباس برجس وميرزا ​​علي”.

وهذه الهجمات الفاشية الهادفة لإبادة الشعب الإيزيدي ليست هي المرة الأولى، فهجمات الاحتلال التركي هذه استمرارًا لهجمات الإبادة الجماعية التي تستهدف الشعب الإيزيدي. وهو اعتداء على حقوق الأيزيديين واستهداف للدفاع الذاتي والإدارة الذاتية للشعب الإيزيدي.

ومثلما تم استهداف “مام زكي” من قبل الدولة الفاشية التركية قبل 3 سنوات ، اليوم وبنفس الهدف تم استهداف القيادي سعيد، والذي يناضل منذ أعوام ليتمكن الشعب اليزيدي من نيل حريته وتنظيم وإدارة نفسه. وليتمكن الشعب الإيزيدي من حماية نفسه حمل على عاتقه مهمة القيادة، ولعب دورًا رئيسيًا في مواجهة الهجمات على الخطوط الأمامية. كما أصبح لسان حال الشعب الإيزيدي من أجل إظهار معاناة الشعب الإيزيدي في الساحة السياسية. ولحماية الإيزيديين بات مصدر القوة والإيمان لشعبه.

دماء الشهيد والقائد النبيل العظيم هفال سعيد لن تذهب سدى، وسيستمر نضالنا ومقاومتنا حتى إلحاق الهزيمة بالفاشية التركية ، وبروح التضحية والفداء سيواصل الآلاف من المقاتلين من تلامذة الشهيد سعيد طريقه في النضال والمقاومة.

وإننا نناشد عموم شعبنا الإيزيدي وشعبنا الكردي لرفع أصواتهم ضد هجمات الفاشية والوقوف إلى جانب الشهداء وتحقيق العدالة لهم.

وعدنا للشهيد سعيد والشهيد مام زكي والشهيد عيسى أننا سنحقق أحلامهم في الوصول إلى شنكال حرة وديمقراطية ومستقلة ونحمي شعبنا. ونعد بأن نضمن النصر بالسير على نهج الشهداء.

اترك تعليقاً

مقتل آمر فوج 80 بالحشد الشعبي اليزيدي سعيد حسن سعيد واربعة مقاتلين بقصف بطائرة مسيرة تركية في سنجار اثناء زيارة الكاظمي.

مقتل آمر فوج 80 بالحشد الشعبي اليزيدي سعيد حسن سعيد واربعة مقاتلين بقصف بطائرة مسيرة تركية في سنجار اثناء زيارة الكاظمي.

نشر موقع الحشد الشعبي، أن آمر فوج 80 في القوة الايزيدية لحماية جبل سنجار بالحشد الشعبي سعيد حسن سعيد، قضى اثر قصف بطائرة مسيرة مجهولة داخل… اقرأ المزي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.