ثبوت إصابة 33 طفلا بكورونا بولاية منوبة في تونس

ثبوت إصابة 33 طفلا بكورونا بولاية منوبة في تونس

ناشد طبيب أطفال تونسي العائلات حماية أطفالها من فيروس كورونا، مؤكدا أنه رصد في 29 يونيو في عيادته وعبر الاختبارات السريعة 6 نتائج إيجابية من 8 اختبارات خضع لها أطفال مرضى.

وأكد الطبيب خير الدين بوشهوة في مدينة طبربة من ولايو منوبة (35 كم على تونس العاصمة) أن الأطفال المصابين تتراوح أعمارهم بين 49 يوما و4 سنوات، وكانوا يحملون أعراض حمى مرتفعة بين 40 و41 درجة وحتى أقل أحيانا طالت أكثر من أسبوع، إضافة إلى حدوث حالات تقيئ وإسهال، وبين أنه لم تسجل في صفوفهم حالات خطيرة تستوجب الرعاية الطبية بالمستشفيات إلى حد الآن.

وشدد على أن ذلك لا يمنع من ضرورة اتخاذ درجات الحيطة والحذر وحماية الأطفال من العدوى.

من جهتها، كشفت مصالح الإدارة الجهوية للصحة خلال انعقاد جلسة اللجنة الجهوية لتنظيم الكوارث ومجابهتها بولاية منوبة يوم الجمعة إصابة 33 طفلا تتراوح أعمارهم بين شهر و9 سنوات بالفيروس، خلال شهر يونيو فقط، وذلك من جملة 4093 إصابة بشرائح عمرية مختلفة مسجلة خلال الفترة ذاتها.

وبلغ عدد الأطفال المصابين من تلك الشريحة العمرية منذ شهر مارس 71 طفلا أي بنسبة 0.7 بالمائة، وارتفع عدد المصابين ممن تراوحت أعمارهم بين 10 سنوات و19 سنة خلال نفس المدة ليبلغ 485 إصابة بنسبة 4.9 بالمائة، منها 198 حالة خلال شهر يونيو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.