#تونس …. تسمية وزير الداخلية رئيسا للوزراء “تفاصيل اكثر”

#تونس .... تسمية وزير الداخلية رئيسا للوزراء "تفاصيل اكثر"

كلف الرئيس التونسي قيس سعيد، يوم السبت، وزير داخلية حكومة تصريف الأعمال هشام المشيشي، بتشكيل حكومة جديدة.

وأمام المشيشي 30 يوما ليشكل حكومة قادرة على كسب ثقة النواب.

وقدم رئيس الحكومة السابق إلياس الفخفاخ استقالته يوم 15 يوليو الماضي بسبب ملف شبهة تضارب المصالح حول صفقات ذات صلة بشركات يملكها أو يملك أسهما في رأس مالها.

وكان “حزب النهضة” أكبر الأحزاب تمثيلا في البرلمان دون غالبية (54 نائبا)، قد رشح كلا من وزير التنمية الأسبق فاضل عبد الكافي والمحلل المالي والاقتصادي ومؤسس العديد من الشركات المتخصصة في المالية، خيام التركي، كما رشح حزب “قلب تونس” (27 نائبا) هاتين الشخصيتين.

جدير بالذكر أنه سيكون أمام رئيس الحكومة المكلف مهلة شهر واحد لتشكيل فريقه ويحدد البرلمان تبعا لذلك جلسة للتصويت بالثقة عليه.

وسيعرض التشكيل الحكومي الجديد على البرلمان للتصويت بحلول سبتمبر القادم ويجب أن تنال الحكومة غالبية 109 أصوات (من أصل 217)، وفي صورة عدم نيله ثقة النواب يحل الرئيس التونسي البرلمان يتم إثره تنظيم انتخابات نيابية مبكرة خلال تسعين يوما.

بدوره طرح حزب “تحيا تونس” الذي أسسه رئيس الحكومة الأسبق يوسف الشاهد، بالإضافة إلى خيام التركي وفاضل عبد الكافي، أسماء وزير المالية الأسبق حكيم بن حمودة ووزيرة الصحة السابقة سنية بالشيخ ورئيس الاتحاد التونسي لكرة القدم وديع الجريئ، فيما ورفض كل من “الحزب الدستوري الحر” و”إئتلاف الكرامة” طرح مرشحين.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.