تفاصيل جديدة حول عملية استهداف الحوثيون للـــ “العمق الإماراتي”

تفاصيل جديدة حول عملية استهداف الحوثيون للـــ "العمق الإماراتي"

 

أعلنت جماعة “أنصار الله” الحوثية، اليوم الثلاثاء، عن أنواع الصواريخ التي تم استخدمتها في عملية “إعصار اليمن” التي استهدفت فيها “العمق الإماراتي”.

وقال المتحدث العسكري باسم الحوثيين، العميد يحيى سريع: “الصواريخ التي تم استخدامها في عملية إعصار اليمن هي صواريخ مجنحة نوع “قدس2” استهدفت مصفاة النفط في المصفح، ومطار أبو ظبي بأربعة صواريخ، فيما صاروخ “ذوالفقار” الباليستي استهدف مطار أبوظبي..أما الطيران المسير فقد استهدف عددا من الأهداف الحساسة والهامة إضافة إلى الأهداف السابقة بطائرات “صماد3″ المسيرة”.

لكن العميد يحيى سريع تدارك “خطأ” ورد في التغريدة الأولى وقال في تغريدة تالية:”

تصحيح ..
صاروخ ذوالفقار الباليستي استهدف مطار دبي..”

وأعلن الحوثيون أمس الاثنين، عن “تنفيذ عملية عسكرية تحمل اسم “إعصار اليمن”، ردا على التصعيد الأمريكي السعودي الإماراتي، مؤكدين أن العملية العسكرية كانت نوعية وناجحة، واستهدفت مطاري دبي وأبو ظبي ومصفاة النفط في المصفح في أبو ظبي وعددا من المواقع والمنشآت الإماراتية الهامة والحساسة”.

وأعلنت شرطة أبو ظبي أمس، عن وفاة مواطن باكستاني وشخصين من الجنسية الهندية وإصابة 6 آخرين، جراء الانفجار والحرائق التي شهدتها العاصمة أبو ظبي، حيث أشارت التحقيقات الأولية إلى “رصد أجسام طائرة صغيرة يحتمل أن تكون لطائرات بدون طيار “درون” وقعتا في المنطقتين، قد تكونان تسببتا في الانفجار والحريق، وتم إرسال جهات الاختصاص وجار التعامل مع الحريق”

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.