تعيين قائدين للحرس الثوري الايراني شاركا بالحرب العراقية الايرانية

تم تعيين كل من العميد محمد كوثري نائباً لقائد مقر ثار الله للحرس الثوري الايراني والعميد محمد يزدي كقائد لحرس محمد رسول الله

وجاء تعيين العميدين محمد كوثري ومحمد يزدي في هذين المنصبين خلفاً للعميد محسن كاظميني الذي كان يشغل منصب قائد حرس المنطقة الكبرى في العاصمة طهران وكذلك يشغل أيضاً منصب نائب قائد مقر ثار الله.

والعميد محمد كوثري وإسمه الحقيقي إسماعيل كوثري من مواليد العام 1955م في منطقة “بيروزي” في طهران، وبعد بدأ الحرب العراقية الايرانية (1980 – 1988) إلتحق العميد محمد كوثري  وبعد تشكيل اللواء 27 وقد شارك في عمليات بيت المقدس إلى جانب كتيبة “مالك الأشتر” التابعة للواء 27، ليعين في العام 1982 قائداً لعمليات “قدر 11” التابعة لحرس الثورة.

وبعد مقتل همت وعباس كريمي في العامين 1983 و 1984 تم تعيين العميد محمد كوثري قائداً للواء 27   من قبل اللواء محسن رضائي الذي كان يشغل حينذاك منصب قائد الحرس الثوري حيث إستمر العميد كوثري يشغل هذا المنصب حتى العام 2000م لمدة وصلت إلى 16 عاماً.

 

والعميد يزدي خلال فترة العدوان الايراني على العراق 1980 – 1988) شغل قبل هذه الفترة منصب مدير الدائرة القانونية والبرلمانية العامة وإلتحق في بداية تشكيل اللواء 27 حيث إنضم إلى كتيبة عمار. ليعين في العام 1984 قائداً لهذه الكتيبة، حيث بقي يتولى هذا المنصب حتى إنتهاء العدوان على العراق في 8/8/1988  ثم قائد للفوج الأول في اللواء 27، ثم أصبح نائب لرئيس قسم العمليات في اللواء نفسه ثم قائداً للحرس في منطقة طهران الكبرى خلفاً للعميد كاظميني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.