تحقيق يكشف حقيقة قصف مقر الحشد الشعبي بطائرة مسيرة

أعلنت لجنة التحقيق المركزية المرسلة من هيئة الحشد الشعبي في العراق امس الاحد، نتائج التحقيق في حادث قصف معسكر الشهداء التابع للهيئة، والواقع بالقرب من مدينة آمرلي في كركوك.
وذكر بيان للحشد أن “تقرير اللجنة المتخصصة في التحقيقات قد أثبت أن الانفجار لم يكن استهدافا عسكريا بطائرة مسيرة أو صاروخ موجه، إنما كان مجرد حريق لوقود صلب نتيجة خلل داخلي”.
وأضاف البيان أن “الحادث لم يسفر عن وقوع قتلى في صفوف قوات الحشد الشعبي”.
وكانت هيئة الحشد الشعبي قد أرسلت لجنة تحقيق مكونة من مديريات الأمن والاستخبارات والصواريخ وهندسة الميدان وخبراء بالمتفجرات والطائرات المسيرة إلى معسكر الشهداء، فيما سارعت وزارة الدفاع الأمريكية لنفي صلتها بالحادث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.