تحرير سيناتورة مختطفة ورهائن آخرين في شمال غرب الكاميرون

الكاميرون

افاد مراسلنا في الكاميرون عن ان السلطات هناك قامت بتحرير السيناتورة المختطفة، إليزابيث ريجين موندي، وعدد من الرهائن الآخرين، في غارة أسفرت عن مقتل 12 إرهابيا في شمال غرب البلاد.

هذا و تم اختطاف السيناتورة إليزابيث ريجين موندي مع سائقها في 30 أبريل الماضي في بامندا، بشمال غرب البلاد الناطق بالإنجليزية.

وأعلن جناحان من “قوات الدفاع الأمبازونية” الانفصالية مسؤوليتهما عن الاختطاف.

وقال المتحدث باسم الجيش الكاميروني، سيريل اتونفاك جيمو، في بيان، إنه تم الإفراج عن عدة رهائن، بمن فيهم السيناتورة، إثر غارة للجيش على “ملجأ إرهابي” في أشونج.

وأضاف: “تم تحييد عشرات الارهابيين”، مشيرا إلى “إصابة آخرين واعتقال ثلاثة”.

يذكر أنه تسكن بشمال غرب وجنوب غرب الكاميرون بشكل أساسي الأقلية الناطقة بالإنجليزية في هذه الدولة ذات الأغلبية الناطقة بالفرنسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.