بيان امريكي :قصفنا قيادي بداعش شرق افغانستان الان

بيان امريكي :قصفنا قيادي بداعش شرق افغانستان الان

أعلن الجيش الأميركي، السبت، تنفيذ غارة على هدف لتنظيم داعش في أفغانستان، ردا على الهجوم الدموي في مطار كابل الذي أودى بحياة 169 أفغانيا و 13 من أفراد القوات الأميركية.

وقال الجيش في بيان إن “مسيرة نفذت ضربة على أهداف التنظيم في شرق أفغانستان”.

وأوضح البيان أن ” الغارة الجوية وقعت في إقليم نانجارهار بأفغانستان والمؤشرات الأولية تشير إلى مقتل الشخص المستهدف”.

وتعهد الرئيس الأميركي، جو بايدن، بملاحقة منفّذي الهجوم الانتحاري الذي وقع الخميس، مؤكّداً من جهة ثانية تمسّكه بإنجاز الانسحاب العسكري من أفغانستان في 31 الجاري وبمواصلة عمليات الإجلاء إلى ذلك الحين.

وفي خطاب ألقاه في البيت الأبيض ووصف فيه جنود بلاده الذين قتلوا في الهجوم الانتحاري بأنّهم “أبطال”، قال بايدن “لأولئك الذين نفّذوا هذا الهجوم وكذلك لأي شخص يتمنّى الضرر لأميركا، اعلموا هذا: لن نسامح. لن ننسى. سنطاردكم ونجعلكم تدفعون الثمن”.

وكان الجنرال، كينيث ماكنزي، قائد القيادة المركزية في الجيش الأميركي، توعد تنظيم الدولة الإسلامية بالرد على هجوم مطار كابل.

وكانت الولايات المتحدة ودول غربية أخرى حذرت منذ الأربعاء من تهديد “هجوم إرهابي” خطر في منطقة المطار، مع اقتراب الموعد النهائي لانسحاب القوات الأميركية من أفغانستان في 31 أغسطس المزامن لرحيل القوات الغربية وإنهاء عمليات الإجلاء الجارية.

ولا تزال عمليات إجلاء آلاف الأشخاص تواجه “تهديدات محددة وذات مصداقية” غداة الهجوم الانتحاري قرب مطار كابل، لكنها متواصلة “حتى اللحظة الأخيرة”، وفق ما أكدت واشنطن.

وقال بيل أوربان ، المتحدث باسم القيادة المركزية الأمريكية ، في بيان إن الجيش نفذ “عملية في الأفق لمكافحة الإرهاب اليوم ضد مخطط لداعش- خراسان” في إقليم ننجرهار بأفغانستان.

وأضاف أوربان: “المؤشرات الأولية تشير إلى أننا قتلنا الهدف. ولا علم لنا بسقوط ضحايا مدنيين”. ولم يذكر ما إذا كان الهدف متورط في التخطيط لهجوم المطار يوم الخميس.

صدر الإعلان مساء الجمعة في واشنطن العاصمة ، والذي سيكون صباح السبت في كابول.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.