برلماني: مشاكل #كركوك قنبلة موقوتة

رفض عضو مجلس النواب عن كتلة المستقبل المعارضة سركوت شمس الدين ما يطرح من حلول عرقية ومذهبية وطائفية في محافظة كركوك، مقترحاً مبادرة لحل جميع المشاكل التي جعلت المحافظة “قنبلة موقوتة”.
وقال شمس الدين في بيان : ان “جميع الحلول في كركوك المبنية على اسس عرقية او مذهبية اوطائفية مرفوضة،مؤكداً ان التدخلات القادمة من اربيل وبغداد فاقمت من هذه المشاكل وزعزعت امن واستقرار هذه المحافظة،بدلا من ترك الامر لابناءها لتحديد مصيرهم ومستقبل محافظتهم”.
ولفت شمس الدين الى ان “كركوك تحتاج الى محافظ من اهاليها،يعلم بكل شاردة وواردة عنها،وعانى ماعاناه اهاليها في السابق”،مبيناً ان “الحكومة الفيدرالية واقليم كردستان يتنازعان على اختيار محافظة كركوك يسكن الشقق الفارهة في اربيل او السليمانية او المنطقة الخضراء،متهماً زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني بالتدخل في تحديد مصير كركوك في محاولة منه لتعميق الخلاف داخل المحافظة من جهة ومع بغداد من جهة اخرى.
واقترح تبني حل دستوري وديمقراطي لمشكلة كركوك،بعيداً عن الاصوات النشاز التي بدأت تعلو مؤخراً والتي تدعي تبعية كركوك الى مكون دون اخر،في حين ان هدفهم هو السيطرة على ثروات ومقدرات المحافظة وترك ابناء المحافظة يواجهون مصيرهم بانفسهم في حال اندلاع نزاع معين بين المكونات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.