باريس …. وفاة أول فرنسي جراء فيروس كورونا وحالة حديدة في امريكا اللاتينية

كورونا

سجلت فرنسا، اليوم الاربعـاء، أول حالة وفاة بسبب فيروس كورونا.
ووفقاً لوكالة الأنباء الفرنسية، توفي فرنسي بسبب إصابته بعدوى فيروس كورونا في باريس ليل الثلاثاء الأربعاء.

وكان وزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران اعلن، الاثنين الماضي، شفاء آخر مريض مصاب بفيروس “كورونا” في فرنسا، وخروجه من المستشفى.

وقال فيران خلال مؤتمر صحفي: “فيروس كورونا لم يعد متواجدا على الأراضي الفرنسية.. لقد شفي آخر مريض كان يخضع للعلاج في ليون، ولم يعد معديا، وقد عاد أدراجه”.

وكان المسؤول الفرنسي قد أفاد قبل نحو اسبوع، لصحيفة “لو باريزيان”، بأن ظهور حالات إصابة جديدة بفيروس “كورونا” في بلاده باتت على شخص واحد فقط، يخضع لعلاج مركز.

كما و أعلنت السلطات البرازيلية، اليوم الأربعاء، عن تسجيل أول إصابة بفيروس “كورونا” في البلاد، لتكون بذلك الحالة الأولى في أمريكا اللاتينية، وفقا لما نقلته وكالة “رويترز” عن مصدر مطلع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.