انت هنا في
الرئيسية > اخبار سياسية > ايران تعلن على العراق دفع تعويضات وطارق حرب يعلق !!

ايران تعلن على العراق دفع تعويضات وطارق حرب يعلق !!

قال رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني، السبت، إن التعويضات تعتبر التزامات لا يمكن تجاهلها في علاقات إيران والعراق، لافتا إلى أن العراق قادر على دفع تعويضات الحرب لإيران ونحن نتوقع أن يتم تنفيذ هذه القضية.

ونقلت وكالة “إسنا” الإيرانية عن حشمت الله فلاحت‌ بيشه أن “التعويضات تشکل ملفا مفتوحا في العلاقات الإيرانية العراقية وعلى بغداد أن يدفعها بناء علي مادة 6 لقرار رقم 598 لمجلس الأمن. وفي هذا الشأن لم يرفض الجانب العراقي تماما دفع التعويضات”.

وأضاف أن “وسط هذه الأجواء لم تحل مجموعة من الخلافات الماضية بين إيران والعراق، حيث عادة الأسباب الخارجية تحول دون إزالة بعض الخلافات وبالتالي تحدث أضرارا. بعبارة أخرى لو سمح العراقيون خلال هذه الفترة أن يتم تجريف نهر اروند فقط ومن ثم توفير الملاحة البحرية الصناعية والتجارية والاقتصادية لاستطاعوا دفع التعويضات لإيران عبر ذلك ولکن هناك عراقيل في هذا المسار ولم يتم تجريف أروند بعد”.

 

وأشار فلاحت بيشه إلى أن “الخلافات الراهنة أصبحت عائقاً أمام حسم قضية السكك الحديدية بين إيران والعراق من ممر الشرق إلى الغرب والذي يمتد إلى سوريا والبحر الأبيض المتوسط، قائلاً: ومع ذلك، فإن الحقيقة هي أن دفع التعويضات من قبل الجانب العراقي هو التزام لا يمكن التغاضي عنه في العلاقات بين إيران والعراق ويعتبر من التزامات تقع علي عاتق الشعب العراقي”.

ولفت إلى أن “إيران والعراق بذلا جهدهما لتسيير هذا الموضوع حتى لا يحول إلى نقطة خلافية في العلاقات بين الجانبين. علي أي حال، لدى إيران والعراق علاقات اقتصادية يمكن استخدامها لدفع التعويضات. وبطبيعة الحال ثمة جماعات ذات النفوذ بشكل رئيسي في العراق وبعض اللاعبين الأجانب يحاولون الحيلولة دون إقامة العلاقات وإعادة إعمار بعض البني التحتية الاقتصادية والتجارية المشتركة بين الجانبين لكي لا يملك العراق القدرات المالية اللازمة لدفع التعويضات”.

واختتم فلاحت بيشه حديثه بالقول: “بالطبع، يتقدم العراقيون على إيران من حيث إنتاج النفط وبيعها ويبيعون النفط أکثر من إيران وهذا يعني أن لديهم إمكانية لدفع التعويضات لإيران. إن العراق يدفع حاليا تعويضا للكويت وفق قرار دولي. من المتوقع أن يترجم هذا القرار الدولي بالنسبة لإيران أيضا وتبدأ المفاوضات المتعلقة بدفع تعويضات العراق لإيران تدريجيا”.

وقال الخبير القانوني العراقي طارق حرب، اليوم السبت، إن العراق غير ملزم بموجب القانون الدولي بدفع تعويضات مالية إلى إيران عن الحرب التي دارت بين البلدين للفترة من 1980-1988.

ونقلت وكالة “الأناضول” التركية عن حرب أن “قرار مجلس الأمن الدولي رقم 598 الذي صدر عام 1988 أوقف الحرب بين البلدين، ولم يتطرق القرار إلى أية تفاصيل خاصة بالتعويضات المالية سواء للعراق أو لإيران”.

وأوضح حرب أن “أية مطالبة سواء من العراق أو من إيران لدفع تعويضات مالية جراء الحرب، لا يوجد أي أساس قانوني لها”.

اترك تعليقاً

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Top