انت هنا في
الرئيسية > اخبار امنية > انتحاري كردي على قوات تساندها امريكا وانسحاب قسد من دير الزور

انتحاري كردي على قوات تساندها امريكا وانسحاب قسد من دير الزور

شن الانتحاري ابو انس الكردي من عناصر داعش الارهابي هجوما على قوات قسد في دير الزور السورية

وانسحبت قوات قسد من دير الزور بعد مقتل 60 عنصرا منها بنيران داعش الارهابي

وقال متحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية التي تدعمها الولايات المتحدة يوم السبت إن 14 من أفرادها قتلوا شرق نهر الفرات خلال معركة مع داعش الارهابي

وقال كينو جبريئل‭‭‭ ‬‬‬المتحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية ”يستمر إرهابيو داعش   في شن هجمات مضادة، مستغلين الظروف الجوية السيئة… ونتيجة الاشتباكات الضارية، ارتقى 14 من مقاتلينا إلى مرتبة الشهادة“.

وجرح عدد آخر من مسلحي قوات سوريا الديمقراطية في الاشتباكات التي بدأت يوم الجمعة وما زالت دائرة حتى مساء يوم السبت وفقا للبيان الذي ذكر أيضا أن قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة تقدم الدعم لقوات سوريا الديمقراطية في التصدي لهجمات داعش الارهابي  وأن التنظيم تكبد ”خسائر كبيرة في العتاد والأرواح“.

وقوات سوريا الديمقراطية التي تقودها وحدات حماية الشعب الكردية هي الحليف الرئيسي على الأرض للولايات المتحدة وشركائها في التحالف. وخلال العامين الماضيين، ساعدت قوات سوريا الديمقراطية في طرد مسلحي تنظيم داعش من جميع المدن والبلدات تقريبا التي سيطر عليها التنظيم في سوريا.

وتسيطر قوات سوريا الديمقراطية في الوقت الحالي على مساحة من الأراضي في شمال سوريا وشرقها، وهي أكبر جزء من البلاد خارج سيطرة الحكومة، بينما تتجنب إلى حد كبير الدخول في مواجهة مباشرة مع دمشق في الحرب المتعددة الأطراف.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، ومقره بريطانيا، أن 68 من مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية قتلوا في الاشتباكات مع تنظيم داعش بينهم ضابط برتبة كبيرة. وجرح أكثر من مئة آخرين.

ويعتقد أن نحو ألفين من القوات الخاصة الأمريكية موجودون على الأرض في سوريا، حيث قدموا المساعدة لقوات سوريا الديمقراطية.

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Top