امريكا تفتح النار على عبد المهدي: انتم تقتلون الشعب

امريكا تفتح النار على عبد المهدي: انتم تقتلون الشعب

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية مورغان أورتاغوس، إن “قتل المحتجين في العراق أمر غير مقبول على الإطلاق”.

وطالبت أورتاغوس في حديثها مع الحرة الأربعاء، الحكومة العراقية بالعمل على الإصلاح والقضاء على الفساد.

كما لفتت أورتاغوس إلى أن الوزير مايك بومبيو قد دعا لإطلاق سراح المحتجزين في إيران خشية إصابتهم بالكورونا.

وأضافت أورتاغوس في تصريحاتها لقناة الحرة، أن النظام الإيراني مستمر في سجن المحتجين والمعارضين له، فضلا عن انتهاكه لحقوق الإسنان.

كما تحدثت أورتاغوس عن الوضع الحقوقي في السعودية بقولها، “لاحظنا بعض التحسن في مجال حقوق الإنسان في السعودية”.

لكن المتحدثة أبدت انزعاج الخارجية الأميركية من استمرار اعتقال نشطاء حقوق الإنسان في السعودية.

أما فيما يخص الأوضاع الحقوقية في الصين، فقالت أورتاغوس “على العالم أن ينتبه لاستمرار انتهاك حقوق الإنسان” هناك.

وأردفت المتحدثة قائلة “هناك أكثر من مليون مسلم من الأويغور تحجزهم الصين، وهذا أكبر دليل على انتهاك حقوق الإنسان”، مطالبة بوقف هذه الانتهاكات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.