امريكا تعاقب شركة عمانية بسبب فيلق القدس

امريكا تعاقب شركة عمانية بسبب فيلق القدس

أكدت الخزانة الأمريكية في بيان أصدرته اليوم الجمعة أن السمسار النفطي العماني محمود رشيد عمرو الحبسي يترأس القائمة السوداء الجديدة، متهمة إياه بـ”الشراكة مع مسؤولين بارزين في “فيلق القدس” واستخدام عدة شركات لتسهيل تصدير النفط الإيراني إلى زبائن أجانب بينهم مشترون في منطقة شرق آسيا”.

وأشارت الوزارة إلى أن شركات تابعة للحبسي نقلت شحنات تقيم قيمتها الإجمالية بعشرات ملايين الدولارات لصالح “فيلق القدس”، محملة إياه المسؤولية عن التلاعب مع نظم التعرف الآلي على متن سفن وتزوير وثائق ملاحية ودفع رشاوى بهدف الالتفاف على العقوبات الأمريكية المفروضة على إيران.

كما أدرج على القائمة السوداء مواطنان كوبيان يدعيان بيدرو أورلاندو وروماريكو فيدال، ولم توضح الخزانة دورهما في الشبكة المزعومة.

كما تطال العقوبات أربع شركات قيل إنها تدار بشكل مباشر أو غير مباشر من قبل الحبسي، وهي:

– Nimr International LLC، ومقرها في سلطنة عمان
– Orbit Petrochemicals Trading LLC، ومقرها في سلطنة عمان.
– Bravery Maritime Corporation ومقرها في ليبيريا
– Nimr International SRL، ومقرها في رومانيا.
كم تم فرض العقوبات على شركة خامسة مقرها في كوبا واسمها TROPAS DE PREVENCION.

كما تطال العقوبات ناقلة النفط OMAN PRIDE التي تبحر تحت علم ليبيريا.

وتم فرض هذه العقوبات بموجب “قانون ماغنيتسكي الدولي”، بدعوى أن “فيلق القدس” يستغل العائدات من تجارة النفط لـ”تمويل أنشطته الخبيثة على حساب الشعب الإيراني”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.