fbpx
تخطى إلى المحتوى

امريكا ترمي منشورات على الافغان تسيء للاسلام وطالبان ترد بعملية انتحارية

تظاهر مواطنون افغان اليوم الثلاثاء، في الضواحي الشمالية للعاصمة كابول، ورددوا شعارات مناهضة للقوات الأميركية، رداً على توزيعهم منشورات دعائية اعتبرت مسيئة للمقدسات الإسلامية، فيما سارعت قوات الناتو في أفغانستان إلى تقديم اعتذار.

 

وذكرت وكالة “خاورميانه ” للأنباء، أن المتظاهرين أغلقوا الطريق الدولية التي تربط العاصمة كابول مع الولايات الشمالية بمديرية قره باغ.

وقامت طائرات يعتقد أنها أميركية بإلقاء منشورات دعائية تظهر أسد يجري خلف كلب طبع عليها كلمة “لا اله إلا الله محمد رسول الله” على خلفية بيضاء تشبه إلى حد كبير علم متمردي حركة طالبان.

وتضمن المنشور نصاً باللغة البشتونية كتب فيها، “تعاونوا مع قوات التحالف، وقفوا بوجه الأعداء من أجل أن نهزمهم، خذوا حريتكم من الكلاب الإرهابية”.

 

وشكلت السلطات الرسمية في ولاية بروان والتي تتمركز فيها أكبر القواعد العسكرية الأميركية بأفغانستان لجنة تضم رجال دين ووجهاء للتحقيق حول الحادثة.

وسارعت قوات الناتو في أفغانستان إلى تقديم الاعتذار،   حسبما أوردته وكالات أنباء محلية آنذاك.

وشن تنظيم طالبان عملية انتحارية ضد القوات الامريكية في كابل ادت الى مقتل 15 شخصا

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

صحيفة العراقوكالة الاستقلال  |  وصفات PNC  |  العرب في اوروبا  |  IEGYPT  Your Grad Gear