اليوم الذكرى 39 لاغتيال بهشتي و 73 قائدا ايرانيا آخرا

اليوم الذكرى 39 لاغتيال بهشتي و 73 قائدا ايرانيا آخرا

اليوم تمر الذكرى 39 لاغتيال محمد بهشتي قائد السبلطة القضائية و 73 قائدا ايرانيا آخرا بتفجير قنبلة بقاعة الاجتماعات  وكان من بين القتلى وزراء الصحة، والنقل، والاتصالات، والطاقة بالاضافة إلى سبعة عشر نائبا في مجلس الشورى، والعديد من المسؤولين الحكوميين الآخرين.

 

كان من مؤسسي الحزب الجمهوري الإسلامي وكان رئيس السلطة القضائية ورئيس مجلس الثورة الإسلامية ومجلس الخبراء وهو كان ثاني أقوى الشخصيات في الثورة بعد خميني آنذاك. كان يتقن الإنكليزية والألمانية والعربية وله الدور الكبير في إعداد الدستور الإيراني.

اغتيل في الانفجار الذي أطاح بمقر الحزب الجمهوري ومعه اثنان وسبعون من أعضاء وقادة الثورة، أعلن الإمام الخميني الحداد العام في إيران، وأصدر بياناً ووصفه بأنه كان “أمة في رجل”
وُلد  محمد بن فضل الله الحسيني البهشتي في مدينة أصفهان في إيران سنة 1346 هـ.والتحق بمدرسة الصدر في أصفهان لدراسة العلوم الإسلامية. ثم انتقل إلى مدينة قم لمواصلة دراسته الحوزوية. وفي أوائل عام 1365 هـ درس البحث الخارج لدى محمد اليزدي بقي لمدة خمس سنوات ثم عاد إلى طهران سنة 1970 وفي طريق عودته من المانيا اجتمع بخميني في العراق.

  • في 30 اغسطس /آب 1981 قتل رئيس الجمهورية محمد علي رجائي بعد أقل من شهر من توليه منصبه ومحمد جواد باهنر، رئيس الوزراء اثر انفجار قنبلة زرعت في مكتب رئيس الوزراء. واتهمت السلطات الإيرانية منظمة مجاهدي خلق المعارضة بالوقوف وراء العملية.
  • 20 حزيران /يونيو 1994 تفجير ضريح الإمام رضا في مدينة مشهد وأودى بحياة 25 شخصاً على الأقل واتهمت الحكومة الإيرانية منظمة مجاهدي خلق بالمسؤولية عنه.
  • 12 يونيو/ حزيران 2005 سلسلة انفجارات في منطقة الأهواز ذات الغالبية العربية تودي بحياة 9 اشخصا.
  • 24 يناير/ كانون الثاني انفجار في مصرف ومبنى حكومي في الأهواز والحصيلة مقتل 8 اشخاص.
  • 14 فبراير/شباط 2007 هجوم بسيارة مفخخة ضد حافلة للحرس الثوري الايراني في مدينة زاهدان وأدى إلى مقتل 11 شخصاً واصابة 31 وقالت إيران إن منظمة “جند الله” السنية التي تنشط في محافظة بلوشستان الايراينة هي المسؤولة عنه.
  • 12 ابريل /نيسان 2008 إنفجار في مسجد “الحسين سيد الشهداء” بمدينة شيراز أثناء الصلاة وأدى إلى مقتل 14 شخصا وإصابة أكثر من 200 وتبنت الهجوم منظمة شبه مجهولة تطلق على نفسها “جنود الجمعية الملكية الايرانية”.
  • 18 اكتوبر/تشرين الاول 2009 مقتل 29 شخصا بينهم ضابط كبير في الحرس الثوري في هجوم انتحاري في محافظة سيستان بلوشستان غربي البلاد أثناء لقاء مسؤولين من الحرس بوجهاء في المحافظة.
  • 15 دسمبر/ كانون الأول 2010 تبنت حركة “جند الله” البلوشية هجوما انتحاريا في يوم عاشوراء قتل فيه 34 شخصا واصيب 80.
  • وفي 15 يوليو/تموز 2010 هجومان انتحاريان على مساجد في مدينة زاهدان، مركز محافظة سيستان بلوشستان يوديان بحياة 28 شخصا إلى جانب 250 جريحاً.
ضريح الخمينيمصدر الصورةGETTY IMAGES
Image captionفجرت امرأة حزاما ناسفا داخل باحة ضريح الخميني

السلطات الايرانية تشنق زعيم جماعة “جند الله”

  • 2010-2012 اغتيال 4 علماء ومختصين عاملين في البرنامج النووي الايراني واتهمت إيران اسرائيل بالوقوف وراء هذه العمليات.
  • هاجمت مجموعتان مسلحتان في وقت واحد في 7 يونيو/ حزيران 2017 البرلمان الإيراني وضريح آية الله الخميني. واقتحمت المجموعة الأولى مبنى البرلمان وسط طهران، بينما هاجمت الثانية الضريح حيث قامت امرأة بتفجير نفسها، وفق ما أعلنت عنه وكالة “تسنيم” الإيرانية، وأعلن التلفزيون الإيراني وقوع انفجار انتحاري ثانٍ في الضريح. وأدى الهجومان إلى مقتل 12 شخصا واصابة أكثر من أربعين. وتبنى تنظيم “الدولة الاسلامية” الهجوم.
  • أربعة مسلحين يشنون هجوما على المنصة الرئيسية خلال عرض عسكري في مدينة الأهواز يسفر عن مقتل 25 شخصا بينهم 12 جنديا وجرح 25 على الأقل. وأعلنت “المقاومة الوطنية الأهوازية” وهي جماعة عربية معارضة للحكومة الإيرانية وتنظيم “الدولة الإسلامية” مسؤوليتيهما عن الهجوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.