النفايات تغرق شوارع العاصمة بيروت وميقاتي يتدخل للحل

النفايات تغرق شوارع العاصمة بيروت وميقاتي يتدخل للحل

غرقت شوارع العاصمة اللبنانية بيروت وجبل لبنان الجنوبي مجددا بالنفايات، والسبب إضراب عمال شركة “سيتي بلو” المكلفة بجمع النفايات من هذه المناطق منذ أسبوع.

وانتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، فيدو يظهر تكدس النفايات بشكل كبير في شوارع الضاحية الجنوبية للعاصمة بيروت.

ويعود السبب وراء إضراب العمال، بحسب وسائل الإعلام اللبنانية، إلى عدم تقاضيهم لرواتبهم هذا الشهر.

وقالت مصادر شركة “سيتي بلو”، إن الأزمة سببها عدم تمكن الشركة من الحصول على السيولة التي تخولها دفع رواتب موظفيها، وذلك بسبب تمنع المصارف عن إعطائها السيولة الكافية من حساباتها من جراء السقف المفروض على السحوبات.

في السياق، أعلن النائب أمين شري، عضو كتلة “الوفاء للمقاومة”، عقب اجتماعه برئيس الحكومة نجيب ميقاتي ووزير البيئة ناصر ياسين، أن ميقاتي طلب من حاكم مصرف لبنان رياض سلامة أن “يزيد نسبة السيولة إلى الشركتين المتعهدتين في بيروت وجبل لبنان الجنوبي، ونحن نتحدث عن الضاحية وبعبدا والشوف وعاليه، لكي تكون هناك السيولة اللازمة لتأمين كل المصاريف، بخاصة على صعيدي الصيانة والموظفين”.

وأضاف: “إن رأس السلطة التنفيذية في البلد هو ميقاتي، الذي عندما يطلب حلا لهذه المشكلة الصعبة التي هي نفايات بحجم 1200 طن ما بين بيروت وجبل لبنان الجنوبي يوميا، فمن الطبيعي أن يكون تجاوب من الحاكم مع دولة الرئيس. رئيس السلطة التنفيذية يطلب وعلى الآخرين أن ينفذوا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.