النرويج: السجن خمسة أعوام على مراهق سوري بتهمة الإعداد لهجوم ومبايعة داعش

عاجل

أصدر القضاء النروجي حكماً بالسجن خمس سنوات، بينها ثلاث مع وقف التنفيذ، بحق فتى سوري يبلغ من العمر 16 عاماً بتهمة الاعداد لهجوم في الدولة الاسكندنافية ومبايعة تنظيم الدولة الإسلامية.

في حكم اطلعت عليه وكالة فرانس برس الأربعاء، ذكرت محكمة أوسلو أن “المحكمة ليس لديها شك في أن س. رغم صغر سنه، اتخذ قراره متعمدا بتنفيذ عمل إرهابي وإن لم ينفذ الخطط في مشروع ملموس”.

وصل الفتى الذي لا يمكن الكشف عن هويته بسبب صغر سنه إلى المملكة في عام 2018 بموجب لم شمل الأسرة وقُبض عليه في العاصمة النروجية أوائل شباط/فبراير.

وجهت النيابة إليه تهمة التحضير لهجوم ضد هدف مجهول والانتماء لمنظمة ارهابية.

قام الشاب السوري بتنزيل تعليمات خاصة بصناعة المتفجرات والسموم، كما تم العثور على سم يحتوي على النيكوتين في منزله.

وقام بتوزيع مواد دعائية لصالح تنظيم الدولة الإسلامية وتداولها على منصات رقمية إسلامية وحول 1390 كرونة (136 يورو) إلى موقع متطرف.

أكد المراهق براءته وتحدث الدفاع عن تصرف مدفوع بالفضول والتباهي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.