المحتجون في تونس ينادون “شغل حرية كرامة وطنية”

المحتجون في تونس ينادون "شغل حرية كرامة وطنية"

حاول عدد من المحتجين التونسيين المعطلين عن العمل عن ولاية القصرين، الأربعاء، اقتحام مبنى البرلمان مطالبين النواب ورئاسة البرلمان بالاستماع إلى مطالبهم المتعلقة بالتشغيل.
وهدد عدد منهم بسكب البنزين على أجسادهم وحرق أنفسهم، بعد صعودهم الباب الأمامي لمبنى البرلمان في محاولة لاقتحامه.

ورفع المحتجون شعار “شغل، حرية، كرامة وطنية”.

وأفادت وكالة الأنباء التونسية، بأن “المحتجين الذين هددوا بالانتحار الجماعي، ينفذون اعتصاما أمام مجلس نواب الشعب منذ حوالي شهر”.

وطالب المحتجون بتعهد كتابي من رئيس مجلس نواب الشعب ونواب ولاية القصرين بالاستجابة لمطالبهم المتمثلة أساسا في التشغيل.

وأشارت إلى أنهم نددوا بـ”تجاهل واحتقار البرلمان لهم ولمطالبهم وخاصة منهم نواب جهة القصرين”، لاسيما وأنهم معتصمون أمام مقر البرلمان منذ حوالي الشهر دون جدوى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.