القبض على المهدي المنتظر من درعا في سويداء سوريا

القبض على المهدي المنتظر من درعا في سويداء سوريا

ألقى مواطنون في السويداء القبض على شخص يدعي نفسه “بالمهدي المنتظر”، كان يمارس النصب، عبر إقناع المدنيين بحل مشاكلهم عن طريق السحر والشعوذة.

وأفاد ناشطون من المدينة  أن المدعو “بديع ريمان” ينحدر من مدينة درعا ويقيم في السويداء حالياً، تم القبض عليه بتهمة النصب والشعوذة، خلال الأسبوع الفائت، بعد تقديم إحدى الضحايا شكوى ضده.

ونقلَ الناشطون لمراسلنا قصة أحد الضحايا، وهيَ سيدة من مدينة السويداء، كانت تعاني من مشاكل صحية، وتعذر علاجها عن طريق الطب الحديث والبديل، لتقوم سيدة في عيادة أحد الأطباء بإقناعها بالذهاب إلى المشعوذ “بديع” ليساعدها في الشفاء.

وأضاف الناشطون أن الضحية أخبرت زوجها ووافق على الذهاب معها، وتوجها إلى منزل بديع الذي أبلغهما اكتشافه سحر موجه للسيدة أدى لتدهور حالتها، وطلب مبلغ 1000 دولار مقابل إبطال السحر، حيث ذهب المشعوذ إلى منزلها كون السحر حسب زعمه موجود في أرض المنزل، وقام ببعض الطقوس الغريبة التي جعلتها تشعر ببعض الراحة، وتدفع له مبلغ 800 ألف ليرة سورية غير المبلغ الأول.

وأشار الناشطون أن الضحية اتصلت في اليوم الثاني بالمشعوذ، ليقول لها أنه غادر من البلد ثم قال أنَّه عمل كل ما يقدر عليه و”الباقي على الله”، ولن يعيد المبلغ، مادفع أهالي وأقارب السيدة للبحث عنه، ليتم القبض عليه وتسليمه لجهات المختصة.

والجدير ذكره أن المشعوذ بديع هو أحد سكان مدينة درعا، نزح في وقت سابق لمدينة السويداء، وكان إلى جانب عمله بالشعوذة والنصب على المدنيين يدّعي النبوة، وتكفير بعض الأديان، كما ويزعم أنه المهدي المنتظر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.