الصحفي امانج قتل عائلته ثم انتحر

الصحفي امانج قتل عائلته ثم انتحر

أكدت مصادر امنية متعددة في محافظة السليمانية بإقليم كردستان، أن مقتل الصحفي أمانج باباني كان إثر “حادثة انتحار” وليست عملية اغتيال.

وقال مدير أسايش السليمانية، في تصريح صحفي  إن “التحقيقات الاولية تشير إلى أن مقتل الصحفي امانج باباني كان حادثة انتحار، حيث يُرجح أنه قتل زوجته وطفله ثم أطلق النار على نفسه”.

وأضاف أن “المزيد من المعلومات سيتم الاعلان عنها صباح الخميس أو فور اكتمال التحقيق”.

ويقدم الصحافي الكردي برنامج “بلا حدود” على قناة NRT الكردية، كما قدم في وقت سابق برنامجاً استقصائياً يُعنى بالجريمة، فيما عملت زوجته مقدمة في قناة كرد سات.

وأدانت حكومة اقليم كردستان، الاربعاء، بشدة اغتيال الاعلامي آمانج محمد نوري المعروف بـ “آمانج بابان” واسرته المؤلفة من زوجته “لانا محمدي”، وطفلهما “هانو”، وذلك في مدينة السليمانية.

وطالب المتحدث باسم حكومة الاقليم جوتيار عادل في بيان   الجهات المعنية بفتح تحقيق “جدي” في حادثة اغتيال الاعلامي واسرته، والعثور على الجناة لينالوا جزاءهم العادل”.

الصحفيون استعادوا منشوراً سابقاً لأمانج، يعود للعام 2013، يقول فيه “الصحافة تساوي الموت، معادلة قبيحة أن تتساوى مهنة حيوية بالموت، ونحن اذ بدأنا بهذا العمل ارتأينا ان نعيش حتى بعد موتنا لسنوات، لكنهم لن يمنحونا هذه الحياة القصيرة، يبدو أن الموت يدق أبوابنا جميعاً لكننا لا نكترث.. فليأتِ ..”.

الصحفي امانج قتل عائلته ثم انتحر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.