الرجال يزاحمون النساء فى عمليات تجميل اللغلوغ والفك في #الكويت

الرجال يزاحمون النساء فى عمليات تجميل اللغلوغ والفك في #الكويت

قالت صحيفة القبس الكويتية فى تقرير لها إن الرجال فى الكويت باتوا يزاحمون النساء فى عمليات التجميل وشد الترهلات، وأضافت “تنتشر عيادات التجميل فى أغلب المناطق التجارية والسكنية فى البلاد، بصورة تعكس حجم الطلب الكبير على تقنيات التجميل الحديثة، إذ تؤكد كثرة العيادات زيادة الطلب فى الكويت، وهو ما أشار إليه اختصاصى البشرة والتجميل د.ستيف دارو بالقول: إن الثقافة الكويتية قائمة على رغبة الشخص فى الظهور بمظهر جميل ومرتب ما يفسر اهتمامهم بأدق تفاصيل الجمال فى الوجه”.

وبحسب الصحيفة فإن الطلب على التجميل ليس من النساء فقط، فالعديد من الرجال بدأوا أيضا مزاحمة المرأة على هذه العيادات.. وفق ما تؤكده زياراتهم المتكررة لها، من جهة، والعروض التى تعلن عنها هذه العيادات من جهة أخرى، فى مختلف وسائل التواصل الاجتماعى، وهذا ما أكّده دارو فى حديثه للقبس قائلاً: أصبح عدد الرجال المراجعين للعيادات التجميلية يساوى عدد النساء، وزال الحرج الاجتماعى لديهم.

وبحسب اختصاصى البشرة والتجميل فأن ترهل منطقة ما تحت الفك، أو “اللغلوغ” باللهجة المحلية، والرغبة فى شدها، تعد أكثر الطلبات التى ترد إلى العيادات.

ووفقا اختصاصى البشرة والتجميل فى الكويت فإن الرجال والنساء يتشاركون فى طلب بعض تقنيات التجميل، مثل إزالة التصبغات والكلف وتسكير مسامات البشرة، إلا أن إقبال النساء كثيف حاليا على “سحبة العين”، بينما لا يزال توحيد لون البشرة وإزالة تصبغاتها الاكثر طلبا من الرجال.

وبحسب الصحيفة فإن الرجال يقبلون أيضا على تقنية «تحديد وإبراز الفك» أو ما يعرف بـ”تكساس”، حيث تعد التقنية الأغلى بين التقنيات الأخرى للتجميل، وتكلف بين 250 و300 دينار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.