الرباط يستدعي سفيرته لدى إسبانيا

الرباط يستدعي سفيرته لدى إسبانيا

في تقرير خاص ورد لصحيفة العراق الثلاثاء اذ نقلت وكالة “رويترز” عن مصادر دبلوماسية أن المغرب استدعى، سفيرته لدى إسبانيا “من أجل التشاور”، في ظل توتر العلاقات بين المملكة ومدريد.

وكانت وزارة الخارجية الإسبانية استدعت في وقت سابق من اليوم  سفيرة المملكة في مدريد كريمة بنيعيش.

وقالت وزيرة الخارجية الإسبانية أرانشا غونزاليس للصحفيين: “لقد استدعيت السفيرة المغربية هنا للتعبير عن استيائنا ورفضنا للتدفق الجماعي للمهاجرين المغاربة إلى سبتة، وذكّرت بأن مراقبة الحدود يجب أن تكون مسؤولية مشتركة للمغرب وإسبانيا”.

وكانت السلطات الإسبانية أعلنت الاثنين عن دخول نحو 5 آلاف من المواطنين المغاربة، بمن فيهم عائلات مع أطفال، بصورة غير شرعية لمدينة سبتة الإسبانية المتاخمة للمغرب.

واتهمت السلطات الإسبانية المغرب بالتقاعس عن حماية الحدود، وذلك على خلفية التوترات الدبلوماسية بين إسبانيا والمغرب في الفترة الأخيرة بسبب استقبال إسبانيا لزعيم جبهة البوليساريو المناهضة للمغرب والداعية لاستقلال الصحراء، ابراهيم غالي، الذي يتلقى العلاج في إسبانيا.

نص ماجاء في البيان

ابعدت السلطات الإسبانية، اليوم الثلاثاء، 2700 مهاجر غير نظامي دخلوا سبتة من المغرب.

وتمكن الـ2700 مهاجر، بينهم ألف قاصر، أمس الاثنين، من الوصول إلى جيب سبتة الإسباني، انطلاقا من المغرب المجاور، سواء سباحة أو سيرا، وفق ما أفادت به السلطات الإسبانية التي لفتت إلى “عدد قياسي” في يوم واحد.

وفي نهاية أبريل، حاول حوالى مئة مهاجر العبور سباحة إلى سبتة من المغرب في عطلة نهاية الأسبوع، ضمن مجموعات تضم من 20 إلى 30 شخصا. وأعادت السلطات الإسبانية معظمهم إلى المغرب.

ويأتي عبور المهاجرين من المغرب إلى سبتة في سياق توتر دبلوماسي بين مدريد والرباط.

وكانت الرباط، الحليف الرئيسي لمدريد في مكافحة الهجرة غير الشرعية، قد استدعت، في نهاية أبريل، السفير الإسباني المعتمد لديها للتعبير عن “سخطها” بسبب استضافة بلاده، إبراهيم غالي، زعيم جبهة بوليساريو الانفصالية، لتلقّي العلاج على أراضيها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.