“الثلاثاء الكبير” تعيد الحياة إلى “وول ستريت”

مفاجأة "الثلاثاء الكبير" تعيد الحياة إلى "وول ستريت"

دبت الحياة مجددا في بورصة وول ستريت، الأربعاء، مما دفع المؤشرين داو جونز وستاندرد اند بوزر إلى تسجيل مكاسب تزيد على 4 في المئة وسط تفاؤل المستثمرين حيال التقدم المفاجئ لنائب الرئيس السابق جو بايدن في سباق “الثلاثاء الكبير” للانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي.
كما ساعدت بيانات اقتصادية متفائلة في تهدئة المخاوف بشأن تداعيات فيروس كورونا.

وأنهى المؤشر داو جونز الصناعي جلسة التداول في بورصة وول ستريت، مرتفعا 1172.26 نقطة، أو 4.52 بالمئة، إلى 27089.67 نقطة.

بينما قفز المؤشر ستاندرد اند بورز 500 الأوسع نطاقا 126.75 نقطة، أو 4.22 بالمئة، ليغلق عند 3130.12 نقطة.

وأغلق المؤشر ناسداك المجمع مرتفعا 334.00 نقطة، أو 3.85 بالمئة، إلى 9018.09 نقطة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.