انت هنا في
الرئيسية > اخبار الاقتصاد > الإيرانيون يحتلون المرتبة الأولى بين جنسيات مهربي المخدرات إلى العراق

الإيرانيون يحتلون المرتبة الأولى بين جنسيات مهربي المخدرات إلى العراق

أحصت هيئة المنافذ الحدودية، خلال شهر أيلول الماضي، 98 مخالفة في تقريرها الشهري الخاص بالمخالفات التي تسجلها عند المنافذ في جنوب العراق، وغربه، لمنع تسلل المهربين والمجرمين ومنع تهريب البضائع وإدخال غير المرخصة والقانونية منها.
وأعلنت الهيئة في إحصائيتها التي أعدها قسم البحث والتحري في دائرة العمليات والخطط، أن مجمل المخالفات لشهر أيلول/ سبتمبر الماضي، بلغت 98 حالة، منها تهريب مخدرات عدد 20.

وصرح المكتب الإعلامي لهيئة المنافذ الحدودية، تعقيبا عن حالات تهريب المخدرات التي شكلت النسبة الأكبر بعدد المخالفات المسجلة عند المنافذ، وعن هوية الأشخاص الأكثر تهريبا لهذه الممنوعات، لافتا إلى أن الإيرانيين هم الأغلبية بين المهربين الذين يتم ضبطهم وهم يحاولون إدخال مواد مخدرة مختلفة، ويتم اعتقالهم وإحالتهم إلى الجهات العراقية المعنية.

وأحالت هيئة المنافذ الحدودية، يوم الأربعاء 3 من الشهر الجاري، مسافرا إيرانيا إلى القضاء بحوزته مادة مخدره في منفذ زرباطية في محافظة واسط وسط البلاد، الحدودي مع إيران.

وما بين مواد “الترياك” و”الكريستال”، وغيرها من حبوب المخدرات التي تعتبر موادا فتاكة تنتهي بتدمير الإنسان وضياع مستقبله، تعمل الجهات الأمنية في المنافذ الحدودية العراقية على ضبطها منعا لتفاقم وتزايد رواج هذه المواد في الشارع العراقي لاسيما بين الشباب والمراهقين الأكثر استهدافا بها.

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Top