اقرأوا هذا البوست

اقرأوا هذا البوست

فتح قائد لواء أنصار المرجعية السيد حميد الياسري، النار على الجهات التي وصفها بأنها لديها “ولاءات خارجية” ولايقمون وزنًا لمصلحة العراق وحده.

 

وقال الياسري في كلمة بمدينة الرميثة في مدينة السماوة خلال مجلس عزاء حسيني وتابعته (المدى)، إن مدرسة الامام الحسين علمتنا حب الوطن، أما ان يأتينا التوجيه والارشاد من خلف الحدود فهذه ليست عقيدة الامام الحسين”.

واضاف صارخًا: “نحن نرفض هذه الانتماءات والولاءات ونعلن بأعلى اصواتنا ان من يوالي غير هذا الوطن فهو خائن”.

وتابع: “اعلم ان هذا الكلام يجرح وكلماتي رصاصات ستضرب صدور المتخاذلين والخائنين والذين باعوا ولاءهم الى ماخلف الحدود، واعلم ان هناك من يكتب ويسجل لينقلها لاسياده واسياده سيحولها لاسيادهم في الخارج وسوف يفتي المفتي خارج الحدود بقتلي وقتلك بتهمة اننا نزعزع الولاء، ولاءاتهم الورقية الزائفة الزائلة في يوم من الايام كما صوبوا رصاصاتهم على الفقير الذي خرج في الشارع يطالب بحقوقه بحجة انه عميل وقتلوه”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.