اعدام مذيع في قناة تلفزيونية أفغانية

اعدام مذيع في قناة تلفزيونية أفغانية

قال مسؤولون إقليميون اليوم الخميس إن مسلحين قتلوا مذيع أخبار في قندهار بجنوب أفغانستان، بعد يوم من تهديد حركة “طالبان” لوسائل الإعلام العاملة في أفغانستان وللصحفيين بسبب تغطيتهم لنشاطات الحركة.

وقال جمال ناصر، المتحدث باسم شرطة المحافظة، إن نعمة روان الذي كان يعمل مذيعا للأخبار في قناة ToloNews، أكبر محطة تلفزيونية خاصة، قتل صباح الخميس بالرصاص، مؤكدا “أننا فتحنا تحقيقا”.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث، لكن المسؤولين الحكوميين يحملون “طالبان” المسؤولية على ما يقولون إنه “تكتيك لنشر الخوف مع تجنب وقوع خسائر كبيرة في صفوف المدنيين”.

وفي أواخر فبراير الماضي قتل 5 من أفراد أسرة الصحفي “بسم الله أيماق” في هجوم شنه مسلحون في مدينة فيروز كوه في ولاية غور وسط أفغانستان.

واقتحم مسلحون منزل عائلة الصحفي أيماق الذي قتل في هجوم بولاية غور في 1 يناير الماضي.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم على أسرة أيماق وعن غالبية الهجمات التي دفعت الصحفيين الأفغان نحو الهجرة أو الاستقالة.

وفي وقت سابق من فبراير اغتال مسلحون مجهولون “خليل نارمغو”، الرئيس السابق لنقابة الصحفيين في ولاية بغلان الشمالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.