اسرائيل …. إصابة شخصين بكورونا شاركا في مؤتمر “إيباك”

اسرائيل .... إصابة شخصين بكورونا شاركا في مؤتمر "إيباك"

أكد موقع إلكتروني عبري أن اثنين ممن شاركوا في المؤتمر السنوي للجنة الشؤون العامة الأمريكية الإسرائيلية “إيباك”، كانا مصابين بفيروس “كورونا” الجديد.

وأكد الموقع الإلكتروني “سروغيم”، مساء أمس الجمعة، إصابة اثنين من المشاركين في مؤتمر “إيباك” الذي عقد في واشنطن الأسبوع الماضي بالفيروس، دون ذكر اسميهما.

ويشار إلى أن المؤتمر السنوي لـ”أيباك” قد عقد في واشنطن خلال الفترة بين 1- 4 مارس/آذار الجاري.
وأوضح الموقع الإلكتروني أن أحد المشاركين في المؤتمر من مدينة نيويورك على صلة أو قرابة بأحد الأمريكيين المصابين بالفيروس.

ونوه الموقع الإلكتروني العبري إلى أن السفير الأمريكي في إسرائيل، ديفيد فريدمان، كان على رأس المشاركين في المؤتمر، إلى جانب شخصيات سياسية واقتصادية من الجانبين، الأمريكي والإسرائيلي.

وفي سياق متصل، أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، مساء أمس، الجمعة، أن سائحا فرنسيا تم تشخيص إصابته بفيروس “كورونا” المستجد، ليرتفع عدد المصابين في إسرائيل إلى 22 مصابا بالفيروس.

وأعلنت الصحة الإسرائيلية مساء أمس الجمعة عن “تسجيل خمسة إسرائيليين إصابات بفيروس كورونا المستجد بعد أن عادوا من زيورخ ومدريد، والنمسا”.

وتواصل السلطات الإسرائيلية إخضاع أكثر من خمسة آلاف مواطن في الحجر المنزلي مدة أربعة عشر يوما وذلك بعد عودتهم من دول ينتشر فيها الفيروس.

وبدأت إسرائيل بتوسيع اجراءاتها الوقاية من عدوى فيروس “كورونا”، وقررت فرض الحجر الصحي على العائدين من دول أوروبية عدة. ونقلت صحيفة “هآرتس” عن مصادر في وزارة الصحة الإسرائيلية أن “تعليماتها الصارمة لمواجهة انتشار عدوى كورونا ستدخل نحو 60 إلى 70 ألف إسرائيلي إلى الحجر الصحي”.

وأعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية عن وجوب دخول جميع المواطنين العائدين إلى البلاد من فرنسا وألمانيا وإسبانيا والنمسا وسويسرا ودول أخرى إلى حجر صحي منزلي لمدة 14 يوما، وقررت منع دخول المواطنين الأجانب إلى إسرائيل.

وألغيت في إسرائيل العديد من مباريات كرة القدم والحفلات الغنائية والفنية، كما وسعت وزارة الصحة من إجراءات الوقاية خشية من تفشي الوباء في إسرائيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.